حمل مصحف وورد وبي دي اف.

السبت، 2 مارس 2024

ج32.سنن النسائي *الأحاديث من 5401 إلى حديث رقم -5758-{النهاية}




سنن النسائي *الأحاديث من 5401 إلى

حديث رقم -5758-

حديث رقم -5401-

أخبرنا عمرو بن علي قال حدثنا يحيى قال حدثنا هشام بن عروة قال حدثني أبي عن زينب بنت أبي سلمة عن أم سلمة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : إنكم تختصمون إلي وإنما أنا بشر ولعل بعضكم ألحن بحجته من بعض فمن قضيت له من حق أخيه شيئا فلا يأخذه فإنما أقطعه به قطعة من النار

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5402-

أخبرنا عمران بن بكار بن راشد قال حدثنا علي بن عياش قال حدثنا شعيب قال 235 حدثني أبو الزناد مما حدثه عبد الرحمن الأعرج مما ذكر أنه سمع أبا هريرة يحدث به عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال وقال : بينما امرأتان معهما ابناهما جاء الذئب فذهب بابن إحداهما فقالت هذه لصاحبتها إنما ذهب بابنك وقالت الأخرى إنما ذهب بابنك فتحا كمتا إلى داود عليه السلام فقضى به للكبرى فخرجتا إلى سليمان بن داود فأخبرتاه فقال ائتوني بالسكين أشقه بينهما فقالت الصغرى لا تفعل يرحمك الله هو ابنها فقضى به للصغرى قال أبو هريرة والله ما سمعت بالسكين قط إلا يومئذ ما كنا نقول إلا المدية

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5403-

أخبرنا الربيع بن سليمان قال حدثنا شعيب بن الليث قال حدثنا الليث عن بن عجلان عن أبي الزناد عن الأعرج عن أبي هريرة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال : خرجت امرأتان معهما صبيان لهما فعدا الذئب على إحداهما فأخذ ولدها فأصبحتا تختصمان في الصبي الباقي إلى داود عليه السلام فقضى به للكبرى منهما فمرتا على سليمان فقال كيف أمركما فقصتا عليه فقال ائتوني بالسكين أشق الغلام بينهما فقالت الصغرى أتشقه قال نعم فقالت لا تفعل حظي منه لها قال هو ابنك فقضى به لها

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5404-

أخبرنا المغيرة بن عبد الرحمن قال حدثنا مسكين بن بكير قال حدثنا شعيب بن أبي حمزة عن أبي الزناد عن الأعرج عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : خرجت امرأتان معهما ولداهما فأخذ الذئب أحدهما فاختصمتا في الولد إلى داود النبي صلى الله عليه وسلم فقضى به للكبرى منهما فمرتا على سليمان عليه السلام فقال كيف قضى بينكما قالت قضى به للكبرى قال سليمان أقطعه بنصفين لهذه نصف ولهذه نصف قالت الكبرى نعم اقطعوه فقالت الصغرى لا تقطعه هو ولدها فقضى به للتي أبت أن يقطعه

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5405-

أخبرنا زكريا بن يحيى قال حدثنا عبد الأعلى بن حماد قال حدثنا بشر بن السري قال حدثنا عبد الله بن المبارك عن معمر ح وأنبأنا أحمد بن علي بن سعيد قال حدثنا يحيى بن معين قال حدثنا هشام بن يوسف وعبد الرزاق عن معمر عن الزهري عن سالم عن أبيه قال : بعث النبي صلى الله عليه وسلم خالد بن الوليد إلى بني جذيمة فدعاهم إلى الإسلام فلم يحسنوا أن يقولوا أسلمنا فجعلوا يقولون صبأنا وجعل خالد قتلا وأسرا قال فدفع إلى كل رجل أسيره حتى إذا أصبح يومنا أمر خالد بن الوليد أن يقتل كل رجل منا أسيره قال بن عمر فقلت والله لا أقتل أسيري ولا يقتل أحد وقال بشر من أصحابي أسيره قال فقدمنا على النبي صلى الله عليه وسلم فذكر له صنع خالد فقال النبي صلى الله عليه وسلم ورفع يديه اللهم أني أبرأ إليك مما صنع خالد قال زكريا في حديثه فذكر وفي حديث بشر فقال اللهم إني أبرأ إليك مما صنع خالد مرتين

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5406-

أخبرنا قتيبة قال حدثنا أبو عوانة عن عبد الملك بن عمير عن عبد الرحمن بن أبي بكرة قال : كتب أبي وكتبت له إلى عبيد الله بن أبي بكرة وهو قاضي سجستان أن لا تحكم بين اثنين وأنت غضبان فإني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لا يحكم أحد بين اثنين وهو غضبان

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5407-

أخبرنا يونس بن عبد الأعلى والحرث بن مسكين عن بن وهب قال أخبرني يونس بن يزيد والليث بن سعد عن بن شهاب أن عروة بن الزبير حدثه أن عبد الله بن الزبير حدثه عن الزبير بن العوام أنه : خاصم رجلا من الأنصار قد شهد بدرا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في شراج الحرة كانا يسقيان به كلاهما النخل فقال الأنصاري سرح الماء يمر عليه فأبى عليه فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم أسق يا زبير ثم أرسل الماء إلى جارك فغضب الأنصاري وقال يا رسول الله أن كان بن عمتك فتلون وجه رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم قال يا زبير أسق ثم أحبس الماء حتى يرجع إلى الجدر فاستوفى رسول الله صلى الله عليه وسلم للزبير حقه وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم قبل ذلك أشار على الزبير برأي فيه السعة له وللأنصاري فلما أحفظ رسول الله صلى الله عليه وسلم الأنصاري استوفى للزبير حقه في صريح الحكم قال الزبير لا أحسب هذه الآية أنزلت إلا في ذلك { فلا وربك لا يؤمنون حتى يحكموك فيما شجر بينهم } وأحدهما يزيد على صاحبه في القصة

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5408-

أخبرنا أبو داود قال حدثنا عثمان بن عمر قال أنبأنا يونس عن الزهري عن عبد الله بن كعب عن أبيه أنه : تقاضى بن أبي حدرد دينا كان عليه فارتفعت أصواتهما حتى سمعهما رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو في بيته فخرج إليهما فكشف ستر حجرته فنادى يا كعب قال لبيك يا رسول الله قال ضع من دينك هذا وأومأ إلى الشطر قال قد فعلت قال قم فاقضه

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5409-

أخبرنا الحسين بن منصور بن جعفر قال حدثنا مبشر بن عبد الله بن رزين قال حدثنا سفيان بن حسين عن أبي بشر جعفر بن إياس عن عباد بن شراحيل قال : قدمت مع عمومتي المدينة فدخلت حائطا من حيطانها ففركت من سنبله فجاء صاحب الحائط فأخذ كسائي وضربني فأتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم أستعدى عليه فأرسل إلى الرجل فجاؤوا به فقال ما حملك على هذا فقال يا رسول الله إنه دخل حائطي فأخذ من سنبله ففركه فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ما علمته إذ كان جاهلا ولا أطعمته إذ كان جائعا اردد عليه كساءه وأمر لي رسول الله صلى الله عليه وسلم بوسق أو نصف وسق

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5410-

أخبرنا محمد بن سلمة قال أنبأنا عبد الرحمن بن القاسم عن مالك عن بن شهاب عن عبيد الله بن عبد الله بن عتبة عن أبي هريرة وزيد بن خالد الجهني أنهما أخبراه أن : رجلين اختصما إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال أحدهما اقض بيننا بكتاب الله وقال الآخر وهو أفقههما أجل يا رسول الله وأذن لي في أن أتكلم قال إن ابني كان عسيفا على هذا فزنى بامرأته فأخبروني أن على ابني الرجم فافتديت بمائة شاة وبجارية لي ثم إني سألت أهل العلم فأخبروني إنما على أبني جلد مائة وتغريب عام وإنما الرجم على امرأته فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم والذي نفسي بيده لأقضين بينكما بكتاب الله أما غنمك وجاريتك فرد إليك وجلد ابنه مائة وغربة عاما وأمر أنيسا أن يأتي امرأة الآخر فإن اعترفت فارجمها فاعترفت فرجمها

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5411-

أخبرنا قتيبة قال حدثنا سفيان عن الزهري عن عبيد الله بن عبد الله عن أبي هريرة وزيد بن خالد وشبل قالوا : كنا عند النبي صلى الله عليه وسلم فقام إليه رجل فقال أنشدك بالله إلا ما قضيت بيننا بكتاب الله فقام خصمه وكان أفقه منه فقال صدق اقض بيننا بكتاب الله قال قل قال إن ابني كان عسيفا على هذا فزنى بامرأته فافتديت منه بمائة شاة وخادم وكأنه أخبر أن على ابنه الرجم فافتدى منه ثم سألت رجالا من أهل العلم فأخبروني أن على ابني جلد مائة وتغريب عام فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم والذي نفسي بيده لأقضين بينكما بكتاب الله عز وجل أما المائة شاة والخادم فرد عليك وعلى ابنك جلد مائة وتغريب عام اغد يا أنيس على امرأة هذا فإن اعترفت فارجمها فغدا عليها فاعترفت فرجمها

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5412-

أخبرنا الحسن بن أحمد الكرماني قال حدثنا أبو الربيع قال حدثنا حماد قال حدثنا يحيى عن أبي أمامة بن سهل بن حنيف : أن النبي صلى الله عليه وسلم أتي بامرأة قد زنت فقال ممن قالت من المقعد الذي في حائط سعد فأرسل إليه فأتي به محمولا فوضع بين يديه فاعترف فدعا رسول الله صلى الله عليه وسلم باثكال فضربه ورحمه لزمانته وخفف عنه

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5413-

أخبرنا محمد بن منصور قال حدثنا سفيان قال حدثنا أبو حازم قال سمعت سهل بن سعد الساعدي يقول : وقع بين حيين من الأنصار كلام حتى تراموا بالحجارة فذهب النبي صلى الله عليه وسلم ليصلح بينهم فحضرت الصلاة فأذن بلال وانتظر رسول الله صلى الله عليه وسلم فاحتبس فأقام الصلاة وتقدم أبو بكر رضي الله عنه فجاء النبي صلى الله عليه وسلم وأبو بكر يصلي بالناس فلما رآه الناس صفحوا وكان أبو بكر لا يلتفت في الصلاة فلما سمع تصفيحهم التفت فإذا هو برسول الله صلى الله عليه وسلم أراد أن يتأخر فأشار إليه أن أثبت فرفع أبو بكر رضي الله عنه يعني يديه ثم نكص القهقري وتقدم رسول الله صلى الله عليه وسلم فصلى فلما قضى رسول الله صلى الله عليه وسلم الصلاة قال ما منعك أن تثبت قال ما كان الله ليرى بن أبي قحافة بين يدي نبيه ثم أقبل على الناس فقال ما لكم إذا نابكم شيء في صلاتكم صفحتم إن ذلك للنساء من نابه شيء في صلاته فليقل سبحان الله

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5414-

أخبرنا الربيع بن سليمان قال حدثنا شعيب بن الليث عن أبيه عن جعفر بن ربيعة عن عبد الرحمن الأعرج عن عبد الله بن كعب بن مالك الأنصاري عن كعب بن مالك : أنه كان له على عبد الله بن أبي حدرد الأسلمي يعني دينا فلقيه فلزمه فتكلما حتى ارتفعت الأصوات فمر بهما رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال يا كعب فأشار بيده كأنه يقول النصف فأخذ نصفا مما عليه وترك نصفا

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5415-

أخبرنا محمد بن بشار قال حدثنا يحيى بن سعيد عن عوف قال حدثني حمزة أبو عمر العائذي قال حدثنا علقمة بن وائل عن وائل قال : شهدت رسول الله صلى الله عليه وسلم حين جاء بالقاتل يقوده ولي المقتول في نسعة فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم لولي المقتول أتعفو قال لا قال فتأخذ الدية قال لا قال فتقتله قال نعم قال اذهب به فلما ذهب فولى من عنده دعاه فقال أتعفو قال لا قال فتأخذ الدية قال لا قال فتقتله قال نعم قال اذهب به فلما ذهب فولى من عنده دعاه فقال أتعفو قال لا قال فتأخذ الدية قال لا قال فتقتله قال نعم قال اذهب به فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم عند ذلك أما إنك إن عفوت عنه يبوء بإثمه وإثم صاحبك فعفا عنه وتركه فأنا رأيته يجر نسعته

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5416-

أخبرنا قتيبة قال حدثنا الليث عن بن شهاب عن عروة أنه حدثه أن عبد الله بن الزبير حدثه : أن رجلا من الأنصار خاصم الزبير إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم في شراج الحرة التي يسقون بها النخل فقال الأنصاري سرح الماء يمر فأبى عليه فاختصموا عند رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم اسق يا زبير ثم أرسل الماء إلى جارك فغضب الأنصاري فقال يا رسول الله أن كان بن عمتك فتلون وجه رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم قال يا زبير اسق ثم أحبس الماء حتى يرجع إلى الجدر فقال الزبير إني أحسب أن هذه الآية نزلت في ذلك { فلا وربك لا يؤمنون } الآية

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5417-

أخبرنا محمد بن بشار قال حدثنا عبد الوهاب قال حدثنا خالد عن عكرمة عن بن عباس : أن زوج بريرة كان عبدا يقال له مغيث كأني أنظر إليه يطوف خلفها يبكي ودموعه تسيل على لحيته فقال النبي صلى الله عليه وسلم للعباس يا عباس ألا تعجب من حب مغيث بريرة ومن بغض بريرة مغيثا فقال لها النبي صلى الله عليه وسلم لو راجعتيه فإنه أبو ولدك قالت يا رسول الله أتأمرني قال إنما أنا شفيع قالت فلا حاجة لي فيه

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5418-

أخبرنا عبد الأعلى بن واصل بن عبد الأعلى قال حدثنا محاضر بن المورع قال حدثنا الأعمش عن سلمة بن كهيل عن عطاء عن جابر بن عبد الله : قال أعتق رجل من الأنصار غلاما له عن دبر وكان محتاجا وكان عليه دين فباعه رسول الله صلى الله عليه وسلم بثمانمائة درهم فأعطاه فقال اقض دينك وأنفق على عيالك

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5419-

أخبرنا علي بن حجر قال حدثنا إسماعيل قال حدثنا العلاء عن معبد بن كعب عن أخيه عبد الله بن كعب عن أبي أمامة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : من اقتطع حق امرئ مسلم بيمينه فقد أوجب الله له النار وحرم عليه الجنة فقال له رجل وإن كان شيئا يسيرا يا رسول الله قال وإن كان قضيبا من أراك

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5420-

أخبرنا إسحاق بن إبراهيم قال أنبأنا وكيع قال حدثنا هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة قالت جاءت هند إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالت : يا رسول الله إن أبا سفيان رجل شحيح ولا ينفق علي وولدي ما يكفيني أفآخذ من ماله ولا يشعر قال خذي ما يكفيك وولدك بالمعروف

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5421-

أخبرنا الحسين بن منصور بن جعفر قال حدثنا مبشر بن عبد الله قال حدثنا سفيان بن حسين عن جعفر بن إياس عن عبد الرحمن بن أبي بكرة وكان عاملا على سجستان قال كتب إلى أبو بكرة يقول سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : لا يقضين أحد في قضاء بقضاءين ولا يقضي أحد بين خصمين وهو غضبان

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5422-

أخبرنا إسحاق بن إبراهيم قال حدثنا وكيع عن هشام بن عروة عن أبيه عن زينب بنت أم سلمة عن أم سلمة قالت قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إنكم تختصمون إلي وإنما أنا بشر ولعل بعضكم ألحن بحجته من بعض فإنما أقضي بينكما على نحو ما أسمع فمن قضيت له من حق أخيه شيئا فإنما أقطع له قطعة من النار

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5423-

أخبرنا إسحاق بن إبراهيم قال حدثنا وكيع قال حدثنا بن جريج ح وأنبأنا محمد بن منصور قال حدثنا سفيان قال حدثني بن جريج عن بن أبي مليكة عن عائشة قالت قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إن أبغض الرجال إلى الله الألد الخصم

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5424-

أخبرنا عمرو بن علي قال حدثنا عبد الأعلى قال حدثنا سعيد عن قتادة عن سعيد بن أبي بردة عن أبيه عن أبي موسى : أن رجلين اختصما إلى النبي صلى الله عليه وسلم في دابة ليس لواحد منهما بينة فقضى بها بينهما نصفين

قال الشيخ الألباني : ضعيف

حديث رقم -5425-

أخبرنا علي بن سعيد بن مسروق قال حدثنا يحيى بن أبي زائدة عن نافع بن عمر عن بن أبي مليكة قال : كانت جاريتان تخرزان بالطائف فخرجت إحداهما ويدها تدمى فزعمت أن صاحبتها أصابتها وأنكرت الأخرى فكتبت إلى بن عباس في ذلك فكتب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قضى أن اليمين على المدعى عليه ولو أن الناس أعطوا بدعواهم لادعى ناس أموال ناس ودماءهم فادعها واتل عليها هذه الآية { إن الذين يشترون بعهد الله وأيمانهم ثمنا قليلا أولئك لا خلاق لهم في الآخرة } حتى ختم الآية فدعوتها فتلوت عليها فاعترفت بذلك فسره

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5426-

أخبرنا سوار بن عبد الله قال حدثنا مرحوم بن عبد العزيز عن أبي نعامة عن أبي عثمان النهدي عن أبي سعيد الخدري قال قال معاوية رضي الله عنه : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم خرج على حلقة يعني من أصحابه فقال ما أجلسكم قالوا جلسنا ندعو الله ونحمده على ما هدانا لدينه ومن علينا بك قال آلله ما أجلسكم إلا ذلك قالوا آلله ما أجلسنا إلا ذلك قال أما أني لم أستحلفكم تهمة لكم وإنما أتاني جبريل عليه السلام فأخبرني أن الله عز وجل يباهى بكم الملائكة

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5427-

أخبرنا أحمد بن حفص قال حدثني أبي قال حدثني إبراهيم بن طهمان عن موسى بن عقبة عن صفوان بن سليم عن عطاء بن يسار عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : رأى عيسى بن مريم عليه السلام رجلا يسرق فقال له أسرقت قال لا والله الذي لا إله إلا هو قال عيسى عليه السلام آمنت بالله وكذبت بصري

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5428-

أخبرنا أبو عبد الرحمن أحمد بن شعيب قال أنبأنا عمرو بن علي قال حدثنا أبو عاصم قال حدثنا بن أبي ذئب قال حدثني أسيد بن أبي أسيد عن معاذ بن عبد الله عن أبيه قال : أصابنا طش وظلمة فانتظرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم ليصلي بنا ثم ذكر كلاما معناه فخرج رسول الله صلى الله عليه وسلم ليصلي بنا فقال قل فقلت ما أقول قال قل هو الله أحد والمعوذتين حين تمسي وحين تصبح ثلاثا يكفيك كل شيء

قال الشيخ الألباني : حسن

حديث رقم -5429-

أخبرنا يونس بن عبد الأعلى قال حدثنا بن وهب قال أخبرني حفص بن ميسرة عن زيد بن أسلم عن معاذ بن عبد الله بن خبيب عن أبيه قال : كنت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في طريق مكة فأصبت خلوة من رسول الله صلى الله عليه وسلم فدنوت منه فقال قل فقلت ما أقول قال قل قلت ما أقول قال قل أعوذ برب الفلق حتى ختمها ثم قال قل أعوذ برب الناس حتى ختمها ثم قال ما تعوذ الناس بأفضل منهما

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد

حديث رقم -5430-

أخبرنا محمد بن علي قال حدثني القعنبي عن عبد العزيز عن عبد الله بن سليمان عن معاذ بن عبد الله بن خبيب عن أبيه عن عقبة بن عامر الجهني قال : بينا أنا أقود برسول الله صلى الله عليه وسلم راحلته في غزوة إذ قال يا عقبة قل فاستمعت ثم قال يا عقبة قل فاستمعت فقالها الثالثة فقلت ما أقول فقال قل هو الله أحد فقرأ السورة حتى ختمها ثم قرأ قل أعوذ برب الفلق وقرأت معه حتى ختمها ثم قرأ قل أعوذ برب الناس فقرأت معه حتى ختمها ثم قال ما تعوذ بمثلهن أحد

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5431-

أخبرنا أحمد بن عثمان بن حكيم قال حدثنا خالد بن مخلد قال حدثني عبد الله بن سليمان الأسلمي عن معاذ بن عبد الله بن خبيب عن عقبة بن عامر الجهني قال : قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم قل قلت وما أقول قال قل هو الله أحد قل أعوذ برب الفلق قل أعوذ برب الناس فقرأهن رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم قال لم يتعوذ الناس بمثلهن أو لا يتعوذ الناس بمثلهن

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5432-

أخبرنا محمود بن خالد قال حدثنا الوليد قال حدثنا أبو عمرو عن يحيى عن محمد بن إبراهيم بن الحارث أخبرني أبو عبد الله أن بن عابس الجهني أخبره أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال له : يا بن عابس ألا أدلك أو قال ألا أخبرك بأفضل ما يتعوذ به المتعوذون قال بلى يا رسول الله قال قل أعوذ برب الفلق وقل أعوذ برب الناس هاتين السورتين

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5433-

أخبرني عمرو بن عثمان قال حدثنا بقية قال حدثنا بحير بن سعد عن خالد بن معدان عن جبير بن نفير عن عقبة بن عامر قال : أهديت للنبي صلى الله عليه وسلم بغلة شهباء فركبها وأخذ عقبة يقودها به فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم لعقبة اقرأ قال وما أقرأ يا رسول الله قال اقرأ قل أعوذ برب الفلق من شر ما خلق فأعادها علي حتى قرأتها فعرف أني لم أفرح بها جدا قال لعلك تهاونت بها فما قمت يعني بمثلها

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد

حديث رقم -5434-

أخبرنا موسى بن حزام الترمذي قال أنبأنا أبو أسامة عن سفيان عن معاوية بن صالح عن عبد الرحمن بن جبير بن نفير عن أبيه عن عقبة بن عامر : أنه سأل رسول الله صلى الله عليه وسلم عن المعوذتين قال عقبة فأمنا رسول الله صلى الله عليه وسلم بهما في صلاة الغداة

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5435-

أخبرنا محمد بن بشار قال حدثنا عبد الرحمن قال حدثنا معاوية عن العلاء بن الحارث عن مكحول عن عقبة : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قرأ بهما في صلاة الصبح

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5436-

أخبرنا أحمد بن عمرو قال أنبأنا بن وهب قال أخبرني معاوية بن صالح عن بن الحارث وهو العلاء عن القاسم مولى معاوية عن عقبة بن عامر قال كنت أقود برسول الله صلى الله عليه وسلم في السفر فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : يا عقبة ألا أعلمك خير سورتين قرئتا فعلمني قل أعوذ برب الفلق وقل أعوذ برب الناس فلم يرني سررت بهما جدا فلما نزل لصلاة الصبح صلى بهما صلاة الصبح للناس فلما فرغ رسول الله صلى الله عليه وسلم من الصلاة التفت إلي فقال يا عقبة كيف رأيت

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5437-

أخبرني محمود بن خالد قال حدثنا الوليد قال حدثني بن جابر عن القاسم أبي عبد الرحمن عن عقبة بن عامر قال : بينا أقود برسول الله صلى الله عليه وسلم في نقب من تلك النقاب إذ قال ألا تركب يا عقبة فأجللت رسول الله صلى الله عليه وسلم أن أركب مركب رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم قال ألا تركب يا عقبة فأشفقت أن يكون معصية فنزل وركبت هنيهة ونزلت وركب رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم قال ألا أعلمك سورتين من خير سورتين قرأ بهما الناس فأقرأني قل أعوذ برب الفلق وقل أعوذ برب الناس فأقيمت الصلاة فتقدم فقرأ بهما ثم مر بي فقال كيف رأيت يا عقبة بن عامر اقرأ بهما كلما نمت وقمت

قال الشيخ الألباني : حسن الإسناد

حديث رقم -5438-

أخبرنا قتيبة قال حدثنا الليث عن بن عجلان عن سعيد المقبري عن عقبة بن عامر قال كنت أمشي مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال : يا عقبة قل فقلت ماذا أقول يا رسول الله فسكت عني ثم قال يا عقبة قل قلت ماذا أقول يا رسول الله فسكت عني فقلت اللهم أردده علي فقال يا عقبة قل قلت ماذا أقول يا رسول الله فقال قل أعوذ برب الفلق فقرأتها حتى أتيت على آخرها ثم قال قل قلت ماذا أقول يا رسول الله قال قل أعوذ برب الناس فقرأتها حتى أتيت على آخرها ثم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم عند ذلك ما سأل سائل بمثلهما ولا استعاذ مستعيذ بمثلهما

قال الشيخ الألباني : حسن صحيح

حديث رقم -5439-

أخبرنا قتيبة قال حدثنا الليث عن يزيد بن أبي حبيب عن أبي عمران أسلم عن عقبة بن عامر قال : أتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو راكب فوضعت يدي على قدمه فقلت أقرئني سورة هود أقرئني سورة يوسف فقال لن تقرأ شيئا أبلغ عند الله عز وجل من قل أعوذ برب الفلق

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5440-

أخبرنا محمد بن المثنى قال حدثنا يحيى قال حدثنا إسماعيل قال حدثنا قيس عن عقبة بن عامر عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : أنزل على آيات لم ير مثلهن قل أعوذ برب الفلق إلى آخر السورة وقل أعوذ برب الناس إلى آخر السورة

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5441-

أخبرنا عمرو بن علي قال حدثني بدل قال حدثنا شداد بن سعيد أبو طلحة قال حدثنا سعيد الجريري قال حدثنا أبو نضرة عن جابر بن عبد الله قال قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم اقرأ : يا جابر قلت وماذا أقرأ بأبي أنت وأمي يا رسول الله قال اقرأ قل أعوذ برب الفلق وقل أعوذ برب الناس فقرأتهما فقال اقرأ بهما ولن تقرأ بمثلهما الاستعاذة من قلب لا يخشع

قال الشيخ الألباني : حسن صحيح

حديث رقم -5442-

أخبرنا يزيد بن سنان قال حدثنا عبد الرحمن قال أنبأنا سفيان عن أبي سنان عن عبد الله بن أبي الهذيل عن عبد الله بن عمرو : أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يتعوذ من أربع من علم لا ينفع ومن قلب لا يخشع ودعاء لا يسمع ونفس لا تشبع

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5443-

أخبرنا إسحاق بن إبراهيم قال أنبأنا عبيد الله قال حدثنا إسرائيل عن أبي إسحاق عن عمرو بن ميمون عن عمر : أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يتعوذ من الجبن والبخل وفتنة الصدر وعذاب القبر

قال الشيخ الألباني : ضعيف

حديث رقم -5444-

أخبرنا الحسين بن إسحاق قال حدثنا أبو نعيم قال حدثنا سعد بن أوس قال حدثني بلال بن يحيى أن شتير بن شكل أخبره عن أبيه شكل بن حميد قال : أتيت النبي صلى الله عليه وسلم فقلت يا نبي الله علمني تعوذا أتعوذ به فأخذ بيدي ثم قال قل أعوذ بك من شر سمعي وشر بصري وشر لساني وشر قلبي وشر منيي قال حتى حفظتها قال سعد والمني ماؤه

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5445-

أخبرنا إسماعيل بن مسعود قال حدثنا خالد قال حدثنا شعبة عن عبد الملك بن عمير قال سمعت مصعب بن سعد عن أبيه قال كان يعلمنا خمسا كان يقول : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يدعو بهن ويقولهن اللهم إني أعوذ بك من البخل وأعوذ بك من الجبن وأعوذ بك أن أرد إلى أرذل العمر وأعوذ بك من فتنة الدنيا وأعوذ بك من عذاب القبر

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5446-

أخبرنا محمد بن عبد العزيز قال حدثنا الفضل بن موسى عن زكريا عن أبي إسحاق عن عمرو بن ميمون عن بن مسعود قال : كان النبي صلى الله عليه وسلم يتعوذ من خمس من البخل والجبن وسوء العمر وفتنة الصدر وعذاب القبر

قال الشيخ الألباني : ضعيف

حديث رقم -5447-

أخبرنا يحيى بن محمد قال حدثنا حبان بن هلال قال حدثنا أبو عوانة عن عبد الملك بن عمير عن عمرو بن ميمون الأودي قال كان سعد يعلم بنيه هؤلاء الكلمات كما يعلم المعلم الغلمان ويقول : إن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يتعوذ بهن دبر الصلاة اللهم إني أعوذ بك من البخل وأعوذ بك من الجبن وأعوذ بك أن أرد إلى أرذل العمر وأعوذ بك من فتنة الدنيا وأعوذ بك من عذاب القبر فحدثت بها مصعبا فصدقه

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5448-

أخبرنا محمد بن المثنى عن معاذ بن هشام قال حدثنا أبي عن قتادة عن أنس : أن نبي الله صلى الله عليه وسلم كان يقول اللهم إني أعوذ بك من العجز والكسل والبخل والهرم وعذاب القبر وفتنة المحيا والممات

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5449-

أخبرنا علي بن المنذر عن بن فضيل قال حدثنا محمد بن إسحاق عن المنهال بن عمرو عن أنس بن مالك قال : كان لرسول الله صلى الله عليه وسلم دعوات لا يدعهن كان يقول اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزن والعجز والكسل والبخل والجبن وغلبة الرجال

قال الشيخ الألباني : صحيح لغيره

حديث رقم -5450-

أخبرنا إسحاق بن إبراهيم قال أنبأنا جرير عن محمد بن إسحاق عن عمرو بن أبي عمرو عن أنس بن مالك قال : كان لرسول الله صلى الله عليه وسلم دعوات لا يدعهن اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزن والعجز والكسل والبخل والجبن والدين وغلبة الرجال قال أبو عبد الرحمن هذا الصواب وحديث بن فضيل خطا

قال النسائي : هذا الصواب وحديث ابن فضيل خطا

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5451-

أخبرنا حميد بن مسعدة قال حدثنا بشر عن حميد قال قال أنس : كان النبي صلى الله عليه وسلم يدعو اللهم إني أعوذ بك من الكسل والهرم والجبن والبخل وفتنة الدجال وعذاب القبر

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد

حديث رقم -5452-

أخبرنا محمد بن عبد الأعلى الصنعاني قال حدثنا المعتمر عن أبيه عن أنس : أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يقول اللهم إني أعوذ بك من العجز والكسل والهرم والبخل والجبن وأعوذ بك من عذاب القبر ومن فتنة المحيا والممات

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد

حديث رقم -5453-

أخبرنا أبو حاتم السجستاني قال حدثنا عبد الله بن رجاء قال حدثني سعيد بن سلمة قال حدثني عمرو بن أبي عمرو مولى المطلب عن عبد الله بن المطلب عن أنس بن مالك : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا دعا قال اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزن والعجز والكسل والبخل والجبن وضلع الدين وغلبة الرجال قال أبو عبد الرحمن سعيد بن سلمة شيخ ضعيف وإنما أخرجناه للزيادة في الحديث

قال النسائي : سعيد بن سلمة شيخ ضعيف

قال الشيخ الألباني : صحيح لغيره

حديث رقم -5454-

أخبرني محمد بن عثمان بن أبي صفوان قال حدثني سلمة بن سعيد بن عطية وكان خير أهل زمانه قال حدثنا معمر عن الزهري عن عروة عن عائشة قالت : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم أكثر ما يتعوذ من المغرم والمأثم قلت يا رسول الله ما أكثر ما تتعوذ من المغرم قال إنه من غرم حدث فكذب ووعد فأخلف

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5455-

أخبرنا الحسين بن إسحاق قال أنبأنا أبو نعيم قال حدثنا سعد بن أوس قال حدثني بلال بن يحيى أن شتير بن شكل أخبره عن أبيه شكل بن حميد قال : أتيت النبي صلى الله عليه وسلم فقلت يا نبي الله علمني تعوذا أتعوذ به فأخذ بيدي ثم قال قل أعوذ بك من شر سمعي وشر بصري وشر لساني وشر قلبي وشر منيي قال حتى حفظتها قال سعد والمني ماؤه خالفه وكيع في لفظه

قال النسائي : خالفه وكيع في لفظه

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5456-

أخبرنا عبيد بن وكيع بن الجراح قال حدثنا أبي عن سعد بن أوس عن بلال بن يحيى عن شتير بن شكل بن حميد عن أبيه قال قلت : يا رسول الله علمني دعاء أنتفع به قال قل اللهم عافني من شر سمعي وبصري ولساني وقلبي ومن شر منيي يعني ذكره

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5457-

أخبرنا محمد بن المثنى عن خالد قال حدثنا حميد قال سئل أنس وهو بن مالك عن عذاب القبر وعن الدجال قال كان نبي الله صلى الله عليه وسلم يقول : اللهم إني أعوذ بك من الكسل والهرم والجبن والبخل وفتنة الدجال وعذاب القبر

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد

حديث رقم -5458-

أخبرنا أحمد بن سليمان قال حدثنا محاضر قال حدثنا عاصم الأحول عن عبد الله بن الحرث عن زيد بن أرقم قال : لا أعلمكم إلا ما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعلمنا يقول اللهم إني أعوذ بك من العجز والكسل والبخل والجبن والهرم وعذاب القبر اللهم آت نفسي تقواها وزكها أنت خير من زكاها أنت وليها ومولاها اللهم إني أعوذ بك من قلب لا يخشع ومن نفس لا تشبع وعلم لا ينفع ودعوة لا يستجاب لها

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5459-

أخبرنا عمرو بن علي قال حدثنا معاذ بن هشام قال حدثني أبي عن قتادة عن أنس أن نبي الله صلى الله عليه وسلم قال : اللهم إني أعوذ بك من العجز والكسل والبخل والجبن والهرم وعذاب القبر وفتنة المحيا والممات

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5460-

أخبرنا أبو عاصم خشيش بن أصرم قال حدثنا حبان قال حدثنا حماد بن سلمة عن إسحاق بن عبد الله بن أبي طلحة عن سعيد بن يسار عن أبي هريرة : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول اللهم إني أعوذ بك من الفقر وأعوذ بك من القلة والذلة وأعوذ بك أن أظلم أو أظلم خالفه الأوزاعي

قال النسائي : خالفه الأوزاعي

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5461-

قال أخبرني محمود بن خالد قال حدثنا الوليد عن أبي عمرو هو الأوزاعي قال حدثني إسحاق بن عبد الله بن أبي طلحة قال حدثني جعفر بن عياض قال حدثني أبو هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : تعوذوا بالله من الفقر والقلة والذلة وأن تظلم أو تظلم

قال الشيخ الألباني : ضعيف

حديث رقم -5462-

أخبرنا أحمد بن نصر قال حدثنا عبد الصمد بن عبد الوارث قال حدثنا حماد بن سلمة عن إسحاق عن سعيد بن يسار عن أبي هريرة : أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يقول اللهم إني أعوذ بك من القلة والفقر والذلة وأعوذ بك أن أظلم أو أظلم

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5463-

أخبرنا محمود بن خالد قال حدثنا عمر يعني بن عبد الواحد عن الأوزاعي قال حدثني إسحاق بن عبد الله قال حدثني جعفر بن عياض قال حدثني أبو هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : تعوذوا بالله من الفقر ومن القلة ومن الذلة وأن أظلم أو أظلم

قال الشيخ الألباني : ضعيف

حديث رقم -5464-

أخبرنا يونس بن عبد الأعلى قال حدثنا بن وهب قال حدثني موسى بن شيبة عن الأوزاعي عن إسحاق بن عبد الله بن أبي طلحة قال حدثني جعفر بن عياض أن أبا هريرة حدثه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : تعوذوا بالله من الفقر والقلة والذلة وأن تظلم أو تظلم

قال الشيخ الألباني : ضعيف

حديث رقم -5465-

أخبرنا محمد بن المثنى قال حدثنا بن أبي عدي قال حدثنا عثمان يعني الشحام قال حدثنا مسلم يعني بن أبي بكرة : أنه كان سمع والده يقول في دبر الصلاة اللهم إني أعوذ بك من الكفر والفقر وعذاب القبر فجعلت أدعو بهن فقال يا بني أنى علمت هؤلاء الكلمات قلت يا أبت سمعتك تدعو بهن في دبر الصلاة فأخذتهن عنك قال فالزمهن يا بني فإن نبي الله صلى الله عليه وسلم كان يدعو بهن في دبر الصلاة

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد

حديث رقم -5466-

أخبرنا محمد بن عبد الله قال حدثنا أبو أسامة قال حدثنا هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة قالت : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم كثيرا ما يدعو بهؤلاء الكلمات اللهم إني أعوذ بك من فتنة النار وعذاب النار وفتنة القبر وعذاب القبر وشر فتنة المسيح الدجال وشر فتنة الفقر وشر فتنة الغنى اللهم أغسل خطاياي بماء الثلج والبرد وأنق قلبي من الخطايا كما أنقيت الثوب الأبيض من الدنس وباعد بيني وبين خطاياي كما باعدت بين المشرق والمغرب اللهم إني أعوذ بك من الكسل والهرم والمأثم والمغرم

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5467-

أخبرنا قتيبة قال حدثنا الليث عن سعيد بن أبي سعيد عن أخيه عباد بن أبي سعيد أنه سمع أبا هريرة يقول كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : اللهم إني أعوذ بك من الأربع من علم لا ينفع ومن قلب لا يخشع ومن نفس لا تشبع ومن دعاء لا يسمع

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5468-

أخبرنا محمد بن العلاء قال أنبأنا بن إدريس عن بن عجلان عن المقبري عن أبي هريرة قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : اللهم إني أعوذ بك من الجوع فإنه بئس الضجيع وأعوذ بك من الخيانة فإنها بئست البطانة

قال الشيخ الألباني : حسن صحيح

حديث رقم -5469-

أخبرنا محمد بن المثني قال حدثنا عبد الله بن إدريس قال حدثنا بن عجلان وذكر آخر عن سعيد بن أبي سعيد عن أبي هريرة قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : اللهم إني أعوذ بك من الجوع فإنه بئس الضجيع ومن الخيانة فإنها بئست البطانة

قال الشيخ الألباني : حسن صحيح

حديث رقم -5470-

أخبرنا قتيبة قال حدثنا خلف عن حفص عن أنس : أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يدعو بهذه الدعوات اللهم إني أعوذ بك من علم لا ينفع وقلب لا يخشع ودعاء لا يسمع ونفس لا تشبع ثم يقول اللهم إني أعوذ بك من هؤلاء الأربع

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5471-

أخبرنا عمرو بن عثمان قال حدثنا بقية قال حدثنا ضبارة عن دويد بن نافع قال قال أبو صالح قال أبو هريرة : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يدعو اللهم إني أعوذ بك من الشقاق والنفاق وسوء الأخلاق

قال الشيخ الألباني : ضعيف

حديث رقم -5472-

أخبرنا إسحاق بن إبراهيم قال أنبأنا بقية قال حدثني أبو سلمة سليمان بن سليم الحمصي قال حدثني الزهري عن عروة هو بن الزبير عن عائشة قالت : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يكثر التعوذ من المغرم والمأثم فقيل له يا رسول الله إنك تكثر التعوذ من المغرم والمأثم فقال إن الرجل إذا غرم حدث فكذب ووعد فأخلف

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5473-

أخبرنا محمد بن عبد الله بن يزيد قال حدثنا أبي قال حدثنا حيوة وذكر آخر قال حدثنا سالم بن غيلان التجيبي أنه سمع دراجا أبا السمح أنه سمع أبا الهيثم أنه سمع أبا سعيد يقول سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : أعوذ بالله من الكفر والدين قال رجل يا رسول الله أتعدل الدين بالكفر فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم نعم

قال الشيخ الألباني : ضعيف

حديث رقم -5474-

أخبرنا محمد بن بشار قال حدثني عبد الله بن يزيد المقرئ قال حدثنا حيوة عن دراج أبي السمح عن أبي الهيثم عن أبي سعيد عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : أعوذ بالله من الكفر والدين فقال رجل تعدل الدين بالكفر قال نعم

قال الشيخ الألباني : ضعيف

حديث رقم -5475-

أخبرنا أحمد بن عمرو بن السرح قال أنبأنا بن وهب قال حدثني حيي بن عبد الله قال حدثني أبو عبد الرحمن الحبلي عن عبد الله بن عمرو بن العاص : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يدعو بهؤلاء الكلمات اللهم إني أعوذ بك من غلبة الدين وغلبة العدو وشماتة الأعداء

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5476-

أخبرنا أحمد بن حرب قال حدثنا القاسم وهو بن يزيد الجرمي عن عبد العزيز أخبرني عمرو بن أبي عمرو عن أنس بن مالك قال كان النبي صلى الله عليه وسلم يقول : اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزن والكسل والبخل والجبن وضلع الدين وغلبة الرجال

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5477-

أخبرنا إسحاق بن إبراهيم قال حدثنا جرير عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة قالت كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : اللهم إني أعوذ بك من عذاب القبر وفتنة النار وفتنة القبر وعذاب القبر وشر فتنة المسيح الدجال وشر فتنة الغنى وشر فتنة الفقر اللهم أغسل خطاياي بماء الثلج والبرد ونق قلبي من الخطايا كما نقيت الثوب الأبيض من الدنس اللهم إني أعوذ بك من الكسل والهرم والمغرم والمأثم

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5478-

أخبرنا محمود بن غيلان قال حدثنا أبو داود قال حدثنا شعبة عن عبد الملك بن عمير قال سمعت مصعب بن سعد قال كان سعد يعلمه هؤلاء الكلمات ويرويهن عن النبي صلى الله عليه وسلم : اللهم إني أعوذ بك من البخل وأعوذ بك من الجبن وأعوذ بك من أن أرد إلى أرذل العمر وأعوذ بك من فتنة الدنيا وعذاب القبر

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5479-

أخبرني هلال بن العلاء قال حدثنا أبي قال حدثنا عبيد الله عن إسرائيل عن عبد الملك بن عمير عن مصعب بن سعد وعمرو بن ميمون الأودي قالا كان سعد يعلم بنيه هؤلاء الكلمات كما يعلم المكتب الغلمان ويقول : إن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يتعوذ بهن في دبر كل صلاة اللهم إني أعوذ بك من البخل وأعوذ بك من الجبن وأعوذ بك من أن أرد إلى أرذل العمر وأعوذ بك من فتنة الدنيا وعذاب القبر

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5480-

أخبرنا أحمد بن فضالة عن عبيد الله قال أنبأنا إسرائيل عن أبي إسحاق عن عمرو بن ميمون عن عمر : أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يتعوذ من الجبن والبخل وسوء العمر وفتنة الصدر وعذاب القبر

قال الشيخ الألباني : ضعيف

حديث رقم -5481-

أخبرنا سليمان بن سلم البلخي هو أبو داود المصاحفي قال أنبأنا النضر قال أنبأنا يونس عن أبي إسحاق عن عمرو بن ميمون قال سمعت عمر بن الخطاب يقول : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يتعوذ من خمس اللهم إني أعوذ بك من الجبن والبخل وسوء العمر وفتنة الصدر وعذاب القبر

قال الشيخ الألباني : ضعيف

حديث رقم -5482-

أخبرني هلال بن العلاء قال حدثنا حسين قال حدثنا زهير قال حدثنا أبو إسحاق عن عمرو بن ميمون قال حدثني أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يتعوذ من الشح والجبن وفتنة الصدر وعذاب القبر

قال الشيخ الألباني : ضعيف

حديث رقم -5483-

أخبرنا أحمد بن سليمان قال حدثنا أبو داود عن سفيان عن أبي إسحاق عن عمرو بن ميمون قال : كان النبي صلى الله عليه وسلم يتعوذ مرسل

قال النسائي : مرسل

قال الشيخ الألباني : سكت عنه الشيخ

حديث رقم -5484-

أخبرني عبيد الله بن وكيع قال حدثنا أبي عن سعد بن أوس عن بلال بن يحيى عن شتير بن شكل بن حميد عن أبيه قال قلت : يا رسول الله علمني دعاء أنتفع به قال قل اللهم عافني من شر سمعي وبصري ولساني وقلبي وشر منيي يعني ذكره

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5485-

أخبرنا أحمد بن عمرو بن السرح قال حدثنا بن وهب قال أخبرني سالم بن غيلان عن دراج أبي السمح عن أبي الهيثم عن أبي سعيد الخدري عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه كان يقول : اللهم إني أعوذ بك من الكفر والفقر فقال رجل ويعدلان قال نعم

قال الشيخ الألباني : ضعيف

حديث رقم -5486-

أخبرني محمد بن قدامة قال حدثنا جرير عن منصور عن الشعبي عن أم سلمة : أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا خرج من بيته قال بسم الله رب أعوذ بك من أن أزل أو أضل أو أظلم أو أظلم أو أجهل أو يجهل علي

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5487-

أخبرنا أحمد بن عمرو بن السرح قال حدثني بن وهب قال أخبرني حيي بن عبد الله قال حدثني أبو عبد الرحمن الحبلي عن عبد الله بن عمرو بن العاص : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يدعو بهؤلاء الكلمات اللهم إني أعوذ بك من غلبة الدين وغلبة العدو وشماتة الأعداء

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5488-

أخبرنا يونس بن عبد الأعلى قال أنبأنا بن وهب قال قال حيي حدثني أبو عبد الرحمن الحبلي عن عبد الله بن عمرو : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يدعو بهؤلاء الكلمات اللهم إني أعوذ بك من غلبة الدين وشماتة الأعداء

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5489-

أخبرنا عبد الله بن محمد بن عبد الرحمن قال حدثنا حماد بن مسعدة عن هارون بن إبراهيم عن محمد عن عثمان بن أبي العاص : أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يدعو بهذه الدعوات اللهم إني أعوذ بك من الكسل والهرم والجبن والعجز ومن فتنة المحيا والممات

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد

حديث رقم -5490-

أخبرنا محمد بن عبد الله بن عبد الحكم عن شعيب عن الليث عن يزيد بن الهاد عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : اللهم إني أعوذ بك من الكسل والهرم والمغرم والمأثم وأعوذ بك من شر المسيح الدجال وأعوذ بك من عذاب القبر وأعوذ بك من عذاب النار

قال الشيخ الألباني : حسن صحيح الإسناد

حديث رقم -5491-

أخبرنا إسحاق بن إبراهيم قال أنبأنا سفيان عن سمي عن أبي صالح إن شاء الله عن أبي هريرة قال : كان النبي صلى الله عليه وسلم يتعوذ من هذه الثلاثة من درك الشقاء وشماتة الأعداء وسوء القضاء وجهد البلاء قال سفيان هو ثلاثة فذكرت أربعة لأني لا أحفظ الواحد الذي ليس فيه

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5492-

أخبرنا قتيبة قال حدثنا سفيان عن سمي عن أبي صالح عن أبي هريرة : أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يستعيذ من سوء القضاء وشماتة الأعداء ودرك الشقاء وجهد البلاء

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5493-

أخبرنا محمد بن المثنى قال حدثنا أبو داود قال حدثنا همام عن قتادة عن أنس : أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يقول اللهم إني أعوذ بك من الجنون والجذام والبرص وسيئ الأسقام

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5494-

أخبرنا هلال بن العلاء قال حدثنا سعيد بن سليمان قال حدثنا عباد عن الجريري عن أبي نضرة عن أبي سعيد قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يتعوذ من عين الجان وعين الإنس فلما نزلت المعوذتان أخذ بهما وترك ما سوى ذلك

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5495-

أخبرنا موسى بن عبد الرحمن قال حدثنا حسين عن زائدة عن حميد عن أنس قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يتعوذ بهؤلاء الكلمات كان يقول اللهم إني أعوذ بك من الكسل والهرم والجبن والبخل وسوء الكبر وفتنة الدجال وعذاب القبر

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد

حديث رقم -5496-

أخبرنا محمد بن عبد الأعلى قال حدثنا خالد عن شعبة عن عبد الملك بن عمير قال سمعت مصعب بن سعد عن أبيه قال : كان يعلمنا خمسا كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يدعو بهن ويقول اللهم إني أعوذ بك من البخل وأعوذ بك من الجبن وأعوذ بك من أن أرد إلى أرذل العمر وأعوذ بك من عذاب القبر

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5497-

أخبرنا عمران بن بكار قال حدثنا أحمد بن خالد قال حدثنا يونس عن أبي إسحاق يعني أباه عن عمرو بن ميمون قال حججت مع عمر فسمعته يقول بجمع ألا : ان النبي صلى الله عليه وسلم كان يتعوذ من خمس اللهم أني أعوذ بك من البخل والجبن وأعوذ بك من سوء العمر وأعوذ بك من فتنة الصدر وأعوذ بك من عذاب القبر

قال الشيخ الألباني : ضعيف

حديث رقم -5498-

أخبرنا أزهر بن جميل قال حدثنا خالد بن الحرث قال حدثنا شعبة عن عاصم عن عبد الله بن سرجس : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا سافر قال اللهم أني أعوذ بك من وعثاء السفر وكآبة المنقلب والحور بعد الكور ودعوة المظلوم وسوء المنظر في الأهل والمال

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5499-

أخبرنا إسحاق بن إبراهيم قال حدثنا جرير عن عاصم عن عبد الله بن سرجس : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا سافر قال اللهم إني أعوذ بك من وعثاء السفر وكآبة المنقلب والحور بعد الكور ودعوة المظلوم وسوء المنظر في الأهل والمال والولد

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5500-

أخبرنا يوسف بن حماد قال حدثنا بشر بن منصور عن عاصم عن عبد الله بن سرجس قال : كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا سافر يتعوذ من وعثاء السفر وكآبة المنقلب والحور بعد الكور ودعوة المظلوم وسوء المنظر

قال الشيخ الألباني : صحيح

======================

www.alalbani.info

( للبحث داخل صفحة معينة اضغط Ctrl+f )

الأحاديث من 5501 إلى 5600

حديث رقم -5501-

أخبرنا محمد بن عمر بن علي بن مقدم قال حدثنا بن أبي عدي عن شعبة عن عبد الله بن بشر الخثعمي عن أبي زرعة عن أبي هريرة قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا سافر فركب راحلته قال بأصبعه ومد شعبة بأصبعه قال اللهم أنت الصاحب في السفر والخليفة في الأهل والمال اللهم إني أعوذ بك من وعثاء السفر وكآبة المنقلب

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5502-

أخبرنا عمرو بن علي قال حدثنا يحيى قال حدثنا محمد بن عجلان عن سعيد بن أبي سعيد المقبري عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : تعوذوا بالله من جار السوء في دار المقام فإن جار البادية يتحول عنك

قال الشيخ الألباني : حسن صحيح

حديث رقم -5503-

أخبرنا علي بن حجر قال حدثنا إسماعيل قال حدثنا عمرو بن أبي عمرو أنه سمع أنس بن مالك يقول قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لأبي طلحة : التمس لي غلاما من غلمانكم يخدمني فخرج بي أبو طلحة يردفني وراءه فكنت أخدم رسول الله صلى الله عليه وسلم كلما نزل فكنت أسمعه يكثر أن يقول اللهم إني أعوذ بك من الهرم والحزن والعجز والكسل والبخل والجبن وضلع الدين وغلبة الرجال

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5504-

أخبرنا قتيبة قال حدثنا سفيان عن يحيى عن عمرة عن عائشة : أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يستعيذ بالله من عذاب القبر ومن فتنة الدجال قال وقال إنكم تفتنون في قبوركم

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد

حديث رقم -5505-

أخبرنا أحمد بن حفص بن عبد الله قال حدثني أبي قال حدثني إبراهيم عن موسى بن عقبة أخبرني أبو الزناد عن عبد الرحمن بن هرمز الأعرج عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : أعوذ بالله من عذاب جهنم وأعوذ بالله من عذاب القبر وأعوذ بالله من شر المسيح الدجال وأعوذ بالله من شر فتنة المحيا والممات

قال الشيخ الألباني : سكت عنه الشيخ

حديث رقم -5506-

أخبرنا يحيى بن درست قال حدثنا أبو إسماعيل قال حدثنا يحيى بن أبي كثير أن أبا أسامة حدثه عن أبي هريرة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه كان يقول : اللهم أني أعوذ بك من عذاب القبر وأعوذ بك من عذاب النار وأعوذ بك من فتنة المحيا والممات وأعوذ بك من شر المسيح الدجال

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5507-

أخبرنا أحمد بن سليمان قال حدثنا جعفر بن عون قال حدثنا عبد الرحمن بن عبد الله عن أبي عمر عن عبيد بن خشخاش عن أبي ذر قال : دخلت المسجد ورسول الله صلى الله عليه وسلم فيه فجئت فجلست إليه فقال يا أبا ذر تعوذ بالله من شر شياطين الجن والإنس قلت أو للإنس شياطين قال نعم

قال الشيخ الألباني : ضعيف الإسناد

حديث رقم -5508-

أخبرنا قتيبة قال حدثنا سفيان ومالك قالا حدثنا أبو الزناد عن الأعرج عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : عوذوا بالله من عذاب القبر عوذوا بالله من فتنة المحيا والممات عوذوا بالله من فتنة المسيح الدجال

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5509-

أخبرنا عبد الرحمن بن محمد قال حدثنا أبو داود قال حدثنا شعبة قال أخبرني يعلى بن عطاء قال سمعت أبا علقمة يحدث عن أبي هريرة : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يتعوذ من خمس يقول عوذوا بالله من عذاب القبر ومن عذاب جهنم ومن فتنة المحيا والممات ومن شر المسيح الدجال

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5510-

أخبرنا محمد بن بشار عن محمد وذكر كلمة معناها حدثنا شعبة عن يعلى بن عطاء قال سمعت أبا علقمة الهاشمي قال سمعت أبا هريرة قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : من أطاعني فقد أطاع الله ومن عصاني فقد عصى الله وكان يتعوذ من عذاب القبر وعذاب جهنم وفتنة الأحياء والأموات وفتنة المسيح الدجال

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد

حديث رقم -5511-

أخبرنا أبو داود قال حدثنا أبو الوليد قال حدثنا أبو عوانة عن يعلى بن عطاء عن أبيه عن أبي علقمة حدثني أبو هريرة من فيه إلى في قال وقال يعني النبي صلى الله عليه وسلم : استعيذوا بالله من خمس من عذاب جهنم وعذاب القبر وفتنة المحيا والممات وفتنة المسيح الدجال

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5512-

أخبرنا قتيبة عن مالك عن أبي الزبير عن طاوس عن عبد الله بن عباس : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يعلمهم هذا الدعاء كما يعلم السورة من القرآن قولوا اللهم إنا نعوذ بك من عذاب جهنم وأعوذ بك من عذاب القبر وأعوذ بك من فتنة المسيح الدجال وأعوذ بك من فتنة المحيا والممات

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5513-

أخبرنا محمد بن ميمون عن سفيان عن عمرو عن طاوس عن أبي هريرة وأبي الزناد عن الأعرج عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : عوذوا بالله عز وجل من عذاب الله عوذوا بالله من فتنة المحيا والممات ومن عذاب القبر ومن فتنة المسيح الدجال

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5514-

قال الحرث بن مسكين قراءة عليه وأنا أسمع عن بن القاسم عن مالك عن أبي الزناد عن الأعرج عن أبي هريرة : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يدعو يقول في دعائه اللهم إني أعوذ بك من عذاب جهنم وأعوذ بك من عذاب القبر وأعوذ بك من فتنة المسيح الدجال وأعوذ بك من فتنة المحيا والممات

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5515-

أخبرنا أبو عاصم قال حدثنا القاسم بن كثير المقرئ عن الليث بن سعد عن يزيد بن أبي حبيب عن سليمان بن يسار أنه سمع أبا هريرة يقول سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول في دعائه : اللهم إني أعوذ بك من فتنة القبر وفتنة الدجال وفتنة المحيا والممات قال أبو عبد الرحمن هذا خطا والصواب سليمان بن سنان

قال النسائي : هذا خطا والصواب سليمان بن سنان

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5516-

أخبرنا محمد بن منصور قال حدثنا سفيان عن أبي الزناد عن الأعرج عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : عوذوا بالله من عذاب الله عوذوا بالله من عذاب القبر عوذوا بالله من فتنة المحيا والممات عوذوا بالله من فتنة المسيح الدجال

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5517-

أخبرنا إسحاق بن إبراهيم قال أنبأنا أبو عامر العقدي قال حدثنا شعبة عن بديل بن ميسرة عن عبد الله بن شقيق عن أبي هريرة قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يتعوذ من عذاب جهنم وعذاب القبر والمسيح الدجال

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5518-

أخبرنا محمود بن خالد قال حدثنا الوليد قال حدثنا أبو عمرو عن يحيى أنه حدثه قال أخبرني أبو سلمة قال حدثني أبو هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : تعوذوا بالله من عذاب النار وعذاب القبر ومن فتنة المحيا والممات ومن شر المسيح الدجال

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5519-

أخبرنا أحمد بن حفص قال حدثني أبي قال حدثني إبراهيم عن سفيان بن سعيد عن أبي حسان عن جسرة عن عائشة أنها قالت قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : اللهم رب جبرائيل وميكائيل ورب إسرافيل أعوذ بك من حر النار ومن عذاب القبر

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5520-

أخبرنا عمرو بن سواد قال حدثنا بن وهب قال حدثنا عمرو بن الحرث عن يزيد بن أبي حبيب عن سليمان بن سنان المزني أنه سمع أبا هريرة يقول سمعت أبا القاسم صلى الله عليه وسلم يقول : في صلاته اللهم إني أعوذ بك من فتنة القبر ومن فتنة الدجال ومن فتنة المحيا والممات ومن حر جهنم قال أبو عبد الرحمن هذا الصواب

قال النسائي : هذا الصواب

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5521-

أخبرنا قتيبة قال حدثنا أبو الأحوص عن أبي إسحاق عن بريد بن أبي مريم عن أنس بن مالك قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : من سأل الله الجنة ثلاث مرات قالت الجنة اللهم أدخله الجنة ومن استجار من النار ثلاث مرات قالت النار اللهم أجره من النار

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5522-

أخبرنا عمرو بن علي قال حدثنا يزيد وهو بن زريع قال حدثنا حسين المعلم عن عبد الله بن بريدة عن بشير بن كعب عن شداد بن أوس عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : إن سيد الاستغفار أن يقول العبد اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت خلقتني وأنا عبدك وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت أعوذ بك من شر ما صنعت أبوء لك بذنبي وأبوء لك بنعمتك علي فاغفر لي فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت فإن قالها حين يصبح موقنا بها فمات دخل الجنة وإن قالها حين يمسي موقنا بها دخل الجنة خالفه الوليد بن ثعلبة

قال النسائي : خالفه الوليد بن ثعلبة

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5523-

أخبرنا يونس بن عبد الأعلى عن بن وهب قال أخبرني موسى بن شيبة عن الأوزاعي عن عبدة بن أبي لبابة أن بن يساف حدثه أنه سأل عائشة زوج النبي صلى الله عليه وسلم : ما كان أكثر ما يدعو به رسول الله صلى الله عليه وسلم قبل موته قالت كان أكثر ما كان يدعو به اللهم إني أعوذ بك من شر ما عملت ومن شر ما لم أعمل

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5524-

أخبرني عمران بن بكار قال حدثنا أبو المغيرة قال حدثنا الأوزاعي قال حدثني عبدة قال حدثني بن يساف قال سئلت عائشة ما كان أكثر ما كان يدعو به النبي صلى الله عليه وسلم قالت : كان أكثر دعائه أن يقول اللهم إني أعوذ بك من شر ما عملت ومن شر ما لم أعمل بعد

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5525-

أخبرني محمد بن قدامة عن جرير عن منصور عن هلال بن يساف عن فروة بن نوفل قال : سألت أم المؤمنين عائشة عما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يدعو قالت كان يقول أعوذ بك من شر ما عملت ومن شر ما لم أعمل

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5526-

أخبرنا هناد عن أبي الأحوص عن حصين عن هلال عن فروة بن نوفل عن عائشة قالت كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : اللهم إني أعوذ بك من شر ما عملت ومن شر ما لم أعمل

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5527-

أخبرنا محمد بن عبد الأعلى قال حدثنا المعتمر عن أبيه عن حصين عن هلال بن يساف عن فروة بن نوفل قال سألت عائشة فقلت : حدثيني بشيء كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يدعو به قالت كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول اللهم إني أعوذ بك من شر ما عملت ومن شر ما لم أعمل

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5528-

أخبرنا محمود بن غيلان قال حدثنا أبو داود قال حدثنا شعبة عن حصين سمعت هلال بن يساف عن فروة بن نوفل قال : قلت لعائشة أخبريني بدعاء كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يدعو به قالت كان يقول اللهم إني أعوذ بك من شر ما عملت ومن شر ما لم أعمل

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5529-

أخبرنا عمرو بن منصور قال حدثنا الفضل بن دكين عن عبادة بن مسلم قال حدثني جبير بن أبي سليمان بن جبير بن مطعم أن بن عمر قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : اللهم إني أعوذ بعظمتك أن أغتال من تحتي قال جبير وهو الخسف قال عبادة فلا أدري قول النبي صلى الله عليه وسلم أو قول جبير

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5530-

أخبرنا محمد بن الخليل قال حدثنا مروان هو بن معاوية عن علي بن عبد العزيز عن عبادة بن مسلم الفزاري عن جبير بن أبي سليمان عن بن عمر قال كان النبي صلى الله عليه وسلم يقول : اللهم فذكر الدعاء وقال في آخره أعوذ بك أن أغتال من تحتي يعني بذلك الخسف

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5531-

أخبرنا محمود بن غيلان قال حدثنا الفضل بن موسى عن عبد الله بن سعيد عن صيفي مولى أبي أيوب عن أبي اليسر قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : اللهم إني أعوذ بك من التردي والهدم والغرق والحريق وأعوذ بك أن يتخبطني الشيطان عند الموت وأعوذ بك أن أموت في سبيلك مدبرا وأعوذ بك أن أموت لديغا

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5532-

أخبرنا يونس بن عبد الأعلى قال أخبرني أنس بن عياض عن عبد الله بن سعيد عن صيفي عن أبي اليسر : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يدعو فيقول اللهم إني أعوذ بك من الهرم والتردي والهدم والغم والحريق والغرق وأعوذ بك أن يتخبطني الشيطان عند الموت وأن أقتل في سبيلك مدبرا وأعوذ بك أن أموت لديغا

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5533-

أخبرنا محمد بن المثنى قال حدثنا محمد بن جعفر قال حدثنا عبد الله بن سعيد قال حدثني صيفي مولى أبي أيوب الأنصاري عن أبي الأسود السلمي هكذا قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : اللهم إني أعوذ بك من الهدم وأعوذ بك من التردي وأعوذ بك من الغرق والحريق وأعوذ بك أن يتخبطني الشيطان عند الموت وأعوذ بك أن أموت في سبيلك مدبرا وأعوذ بك أن أموت لديغا

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5534-

أخبرنا إبراهيم بن يعقوب قال حدثني العلاء بن هلال قال حدثنا عبيد الله عن زيد عن عمرو بن مرة عن القاسم بن عبد الرحمن عن مسروق بن الأجدع عن عائشة قالت : طلبت رسول الله صلى الله عليه وسلم ذات ليلة في فراشي فلم أصبه فضربت بيدي على رأس الفراش فوقعت يدي على أخمص قدميه فإذا هو ساجد يقول أعوذ بعفوك من عقابك وأعوذ برضاك من سخطك وأعوذ بك منك

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5535-

أخبرني إبراهيم بن يعقوب قال حدثنا زيد بن الحباب أن معاوية بن صالح حدثه وحدثني أزهر بن سعيد يقال له الحرازي شامي عزيز الحديث عن عاصم بن حميد قال : سألت عائشة بما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يفتتح قيام الليل قالت سألتني عن شيء ما سألني عنه أحد كان يكبر عشرا ويسبح عشرا ويستغفر عشرا ويقول اللهم اغفر لي وأهدني وارزقني وعافني ويتعوذ من ضيق المقام يوم القيامة

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5536-

أخبرنا محمد بن آدم عن أبي خالد عن محمد بن عجلان عن سعيد عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : اللهم إني أعوذ بك من علم لا ينفع ومن قلب لا يخشع ومن نفس لا تشبع ومن دعاء لا يسمع قال أبو عبد الرحمن سعيد لم يسمعه من أبي هريرة بل سمعه من أخيه عن أبي هريرة

قال الشيخ الألباني : حسن صحيح

حديث رقم -5537-

أخبرنا عبيد الله بن فضالة بن إبراهيم قال أنبأنا يحيى يعني بن يحيى قال أنبأنا الليث بن سعد عن سعيد بن أبي سعيد عن أخيه عباد بن أبي سعيد أنه سمع أبا هريرة يقول كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : اللهم إني أعوذ بك من علم لا ينفع ومن قلب لا يخشع ومن نفس لا تشبع ومن دعاء لا يسمع

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5538-

أخبرنا واصل بن عبد الأعلى عن بن فضيل عن عاصم بن سليمان عن عبد الله بن الحارث قال كان إذا قيل لزيد بن أرقم حدثنا ما سمعت من رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : لا أحدثكم إلا ما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم حدثنا به ويأمرنا أن نقول اللهم إني أعوذ بك من العجز والكسل والبخل والجبن والهرم وعذاب القبر اللهم آت نفسي تقواها وزكها أنت خير من زكاها أنت وليها ومولاها اللهم إني أعوذ بك من نفس لا تشبع ومن قلب لا يخشع ومن علم لا ينفع ودعوة لا تستجاب

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5539-

أخبرنا محمد بن بشار قال حدثنا عبد الرحمن قال حدثنا سفيان عن منصور عن الشعبي عن أم سلمة : أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا خرج من بيته قال بسم الله رب أعوذ بك من أن أزل أو أضل أو أظلم أو أظلم أو أجهل أو يجهل علي

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5540-

أخبرنا أبو بكر أحمد بن محمد بن إسحاق السني قراءة عليه في بيته قال أنبأنا الإمام أبو عبد الرحمن أحمد بن شعيب النسائي رحمه الله تعالى قال أنبأنا أبو داود قال حدثنا عبيد الله بن موسى قال أنبأنا إسرائيل عن أبي إسحاق عن أبي ميسرة عن عمر رضي الله عنه قال : لما نزل تحريم الخمر قال عمر اللهم بين لنا في الخمر بيانا شافيا فنزلت الآية التي في البقرة فدعي عمر فقرئت عليه فقال عمر اللهم بين لنا في الخمر بيانا شافيا فنزلت الآية التي في النساء { يا أيها الذين آمنوا لا تقربوا الصلاة وأنتم سكارى } فكان منادي رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أقام الصلاة نادى لا تقربوا الصلاة وأنتم سكارى فدعي عمر فقرئت عليه فقال اللهم بين لنا في الخمر بيانا شافيا فنزلت الآية التي في المائدة فدعي عمر فقرئت عليه فلما بلغ فهل أنتم منتهون قال عمر رضي الله عنه انتهينا انتهينا

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5541-

أخبرنا سويد بن نصر قال أنبأنا عبد الله يعني بن المبارك عن سليمان التيمي أن أنس بن مالك أخبرهم قال : بينا أنا قائم على الحي وأنا أصغرهم سنا على عمومتي إذ جاء رجل فقال إنها قد حرمت الخمر وأنا قائم عليهم أسقيهم من فضيخ لهم فقالوا اكفأها فكفأتها فقلت لآنس ما هو قال البسر والتمر قال أبو بكر بن أنس كانت خمرهم يومئذ فلم ينكر أنس

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5542-

أخبرنا سويد بن نصر قال أنبأنا عبد الله يعني بن المبارك عن سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن أنس قال : كنت أسقي أبا طلحة وأبي بن كعب وأبا دجانة في رهط من الأنصار فدخل علينا رجل فقال حدث خبر نزل تحريم الخمر فكفأنا قال وما هي يومئذ إلا الفضيخ خليط البسر والتمر قال وقال أنس لقد حرمت الخمر وإن عامة خمورهم يومئذ الفضيخ

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5543-

أخبرنا سويد بن نصر قال أنبأنا عبد الله عن حميد الطويل عن أنس بن مالك قال : حرمت الخمر حين حرمت وإنه لشرابهم البسر والتمر

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد

حديث رقم -5544-

أخبرنا سويد بن نصر قال أنبأنا عبد الله عن شعبة عن محارب بن دثار عن جابر يعني بن عبد الله قال : البسر والتمر خمر

قال الشيخ الألباني : صحيح موقوف

حديث رقم -5545-

أخبرنا سويد بن نصر قال أنبأنا عبد الله عن سفيان عن محارب بن دثار قال سمعت جابر بن عبد الله قال : البسر والتمر خمر رفعه الأعمش

قال الشيخ الألباني : صحيح موقوف

حديث رقم -5546-

أخبرنا القاسم بن زكريا قال أنبأنا عبيد الله عن شيبان عن الأعمش عن محارب بن دثار عن جابر عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : الزبيب والتمر هو الخمر

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5547-

أخبرنا إسحاق بن منصور قال أنبأنا عبد الرحمن عن شعبة عن الحكم عن بن أبي ليلى عن رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم : أن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن البلح والتمر والزبيب والتمر

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد

حديث رقم -5548-

أخبرنا واصل بن عبد الأعلى قال حدثنا بن فضيل عن حبيب بن أبي عمرة عن سعيد بن جبير عن بن عباس قال : نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الدباء والحنتم والمزفت والنقير وأن يخلط البلح والزهو

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5549-

أخبرنا إسحاق بن إبراهيم قال أنبأنا جرير عن حبيب بن أبي عمرة عن سعيد بن جبير عن بن عباس قال : نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الدباء والمزفت وزاد مرة أخرى والنقير وأن يخلط التمر بالزبيب والزهو بالتمر

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5550-

أخبرنا الحسين بن منصور بن جعفر قال حدثنا عبد الله بن نمير قال حدثنا الأعمش عن حبيب عن أبي أرطاة عن أبي سعيد الخدري قال : نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الزهو والتمر والزبيب والتمر

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5551-

أخبرنا سويد بن نصر قال أنبأنا عبد الله عن الأوزاعي قال حدثني يحيى بن أبي كثير قال حدثني عبد الله بن أبي قتادة عن أبيه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : لا تجمعوا بين التمر والزبيب ولا بين الزهو والرطب

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5552-

أخبرنا محمد بن المثنى قال حدثنا عثمان بن عمر قال حدثنا علي وهو بن المبارك عن يحيى عن أبي سلمة عن أبي قتادة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : لا تنبذوا الزهو والرطب جميعا ولا تنبذوا الزبيب والرطب جميعا

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5553-

أخبرنا أحمد بن حفص بن عبد الله قال حدثني أبي قال حدثني إبراهيم هو بن طهمان عن عمر بن سعيد عن سليمان عن مالك بن الحرث عن أبي سعيد الخدري قال : نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يخلط التمر والزبيب وأن يخلط الزهو والتمر والزهو والبسر

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5554-

أخبرنا يعقوب بن إبراهيم عن يحيى وهو بن سعيد عن بن جريج قال أخبرني عطاء عن جابر : أن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن خليط التمر والزبيب والبسر والرطب

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5555-

أخبرنا عمرو بن علي عن أبي داود قال حدثنا بسطام قال حدثنا مالك بن دينار عن عطاء عن جابر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : لا تخلطوا الزبيب والتمر ولا البسر والتمر

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5556-

أخبرنا قتيبة قال حدثنا الليث عن عطاء عن جابر عن رسول الله صلى الله عليه وسلم : أنه نهى أن ينبذ الزبيب والتمر جميعا ونهى أن ينبذ البسر والتمر جميعا

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5557-

أخبرنا واصل بن عبد الأعلى عن بن فضيل عن أبي إسحاق عن حبيب بن أبي ثابت عن سعيد بن جبير عن بن عباس قال : نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الدباء والحنتم والمزفت والنقير وعن البسر والتمر أن يخلطا وعن الزبيب والتمر أن يخلطا وكتب إلى أهل هجران لا تخلطوا الزبيب والتمر جميعا

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5558-

أخبرنا أحمد بن سليمان قال حدثنا يزيد قال أنبأنا حميد عن عكرمة عن بن عباس قال : البسر وحده حرام ومع التمر حرام

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد

حديث رقم -5559-

أخبرنا محمد بن آدم وعلي بن سعيد قالا حدثنا عبد الرحيم عن حبيب بن أبي عمرة عن سعيد بن جبير عن بن عباس قال : نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن خليط التمر والزبيب وعن التمر والبسر

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5560-

أخبرنا قريش بن عبد الرحمن الباوردي عن علي بن الحسن قال أنبأنا الحسين بن واقد قال حدثني عمرو بن دينار قال سمعت جابر بن عبد الله يقول : نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن التمر والزبيب ونهى عن التمر والبسر أن ينبذا جميعا

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5561-

أخبرنا سويد بن نصر قال أنبأنا عبد الله عن هشام عن يحيى بن أبي كثير عن عبد الله بن أبي قتادة عن أبيه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : لا تنبذوا الزهو والرطب ولا تنبذوا الرطب والزبيب جميعا

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5562-

أخبرنا قتيبة قال حدثنا الليث عن أبي الزبير عن جابر عن رسول الله صلى الله عليه وسلم : أنه نهى أن ينبذ الزبيب والبسر جميعا ونهى أن ينبذ البسر والرطب جميعا

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5563-

أخبرنا سويد بن نصر قال أنبأنا عبد الله عن وقاء بن إياس عن المختار بن فلفل عن أنس بن مالك قال : نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نجمع شيئين نبيذا يبغي أحدهما على صاحبه قال وسألته عن الفضيخ فنهاني عنه قال كان يكره المذنب من البسر مخافة أن يكونا شيئين فكنا نقطعه

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد

حديث رقم -5564-

أخبرنا سويد بن نصر قال أنبأنا عبد الله عن هشام بن حسان عن أبي إدريس قال : شهدت أنس بن مالك أتي ببسر مذنب فجعل يقطعه منه

قال الشيخ الألباني : صحيح لغيره

حديث رقم -5565-

أخبرنا سويد بن نصر قال أنبأنا عبد الله عن حميد عن أنس : أنه كان لا يدع شيئا قد أرطب إلا عزله عن فضيخه

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد

حديث رقم -5566-

أخبرنا إسماعيل بن مسعود قال حدثنا خالد يعني بن الحارث قال حدثنا هشام عن يحيى عن عبد الله بن أبي قتادة عن أبي قتادة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : لا تنبذوا الزهو والرطب جميعا ولا البسر والزبيب جميعا وانبذوا كل واحد منهما على حدته

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5567-

أخبرنا يحيى بن درست قال حدثنا أبو إسماعيل قال حدثنا يحيى أن عبد الله بن أبي قتادة حدثه عن أبيه : أن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن خليط الزهو والتمر وخليط البسر والتمر وقال لتنبذوا كل واحد منهما على حدة في الأسقية التي يلاث على أفواهها

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد

حديث رقم -5568-

أخبرنا سويد بن نصر قال أنبأنا عبد الله عن إسماعيل بن مسلم العبدي قال حدثنا أبو المتوكل عن أبي سعيد الخدري قال : نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يخلط بسر بتمر أو زبيب بتمر أو زبيب ببسر وقال من شربه منكم فليشرب كل واحد منه فردا تمرا فردا أو بسرا فردا أو زبيبا فردا

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5569-

أخبرني أحمد بن خالد قال حدثنا شعيب بن حرب قال حدثنا إسماعيل بن مسلم قال حدثنا أبو المتوكل الناجي قال حدثني أبو سعيد الخدري : أن النبي صلى الله عليه وسلم نهى أن يخلط بسرا بتمر أو زبيبا بتمر أو زبيبا ببسر وقال من شرب منكم فليشرب كل واحد منه فردا قال أبو عبد الرحمن هذا أبو المتوكل اسمه علي بن داود

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5570-

أخبرنا سويد بن نصر قال أنبأنا عبد الله عن عكرمة بن عمار قال حدثنا أبو كثير قال سمعت أبا هريرة يقول : نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يخلط البسر والزبيب والبسر والتمر وقال انبذوا كل واحد منهما على حدة

قال الشيخ الألباني : حسن صحيح

حديث رقم -5571-

أخبرنا محمد بن عبد الله بن عمار قال حدثنا المعافى يعني بن عمران عن إسماعيل بن مسلم عن أبي المتوكل عن أبي سعيد الخدري : أن النبي صلى الله عليه وسلم نهى أن ينبذ التمر والزبيب والتمر والبسر وقال انتبذوا الزبيب فردا والتمر فردا والبسر فردا قال أبو عبد الرحمن أبو كثير اسمه يزيد بن عبد الرحمن

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5572-

أخبرنا سويد بن نصر قال أنبأنا عبد الله عن الأوزاعي قال حدثني أبو كثير ح وأنبأنا حميد بن مسعدة عن سفيان بن حبيب عن الأوزاعي قال حدثنا أبو كثير قال سمعت أبا هريرة يقول قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : الخمر من هاتين وقال سويد في هاتين الشجرتين النخلة والعنبة

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5573-

أخبرنا زياد بن أيوب قال حدثنا بن علية قال حدثنا الحجاج الصواف عن يحيى بن أبي كثير قال حدثني أبو كثير عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : الخمر من هاتين الشجرتين النخلة والعنبة

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5574-

أخبرنا سويد بن نصر قال أخبرنا عبد الله عن شريك عن مغيرة عن إبراهيم والشعبي قالا : السكر خمر

قال الشيخ الألباني : ضعيف

حديث رقم -5575-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن سفيان عن حبيب بن أبي عمرة عن سعيد بن جبير قال : السكر خمر

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد مقطوع

حديث رقم -5576-

أخبرنا إسحاق بن إبراهيم قال أنبأنا جرير عن حبيب وهو بن أبي عمرة عن سعيد بن جبير قال : السكر خمر

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد

حديث رقم -5577-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن سفيان عن أبي حصين عن سعيد بن جبير قال : السكر حرام والرزق الحسن حلال

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد

حديث رقم -5578-

أخبرنا يعقوب بن إبراهيم قال حدثنا بن علية قال حدثنا أبو حيان قال حدثنا الشعبي عن بن عمر قال سمعت عمر رضي الله عنه يخطب على منبر المدينة فقال : أيها الناس ألا إنه نزل تحريم الخمر يوم نزل وهي من خمسة من العنب والتمر والعسل والحنطة والشعير والخمر ما خامر العقل

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5579-

أخبرنا محمد بن العلاء قال أنبأنا بن إدريس عن زكريا وأبي حيان عن الشعبي عن بن عمر قال سمعت عمر بن الخطاب رضي الله عنه على منبر رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : أما بعد فإن الخمر نزل تحريمها وهي من خمسة من العنب والحنطة والشعير والتمر والعسل

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5580-

أخبرنا أحمد بن سليمان قال حدثنا عبيد الله عن إسرائيل عن أبي حصين عن عامر عن بن عمر قال : الخمر من خمسة من التمر والحنطة والشعير والعسل والعنب

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد

حديث رقم -5581-

أخبرنا سويد بن نصر قال حدثنا عبد الله عن بن عون عن بن سيرين قال : جاء رجل إلى بن عمر فقال إن أهلنا ينبذون لنا شرابا عشيا فإذا أصبحنا شربنا قال أنهاك عن المسكر قليله وكثيره وأشهد الله عليك أنهاك عن المسكر قليلة وكثيره وأشهد الله عليك أن أهل خيبر ينتبذون شرابا من كذا وكذا ويسمونه كذا وكذا وهي الخمر وإن أهل فدك ينتبذون شرابا من كذا وكذا يسمونه كذا وكذا وهي الخمر حتى عد أشربة أربعة أحدها العسل

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد

حديث رقم -5582-

أخبرنا سويد بن نصر قال أخبرنا عبد الله عن حماد بن زيد قال حدثنا أيوب عن نافع عن بن عمر عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : كل مسكر حرام وكل مسكر خمر

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5583-

أخبرنا الحسين بن منصور بن جعفر قال حدثنا أحمد بن حنبل قال حدثنا عبد الرحمن بن مهدي قال حدثنا حماد بن زيد عن أيوب عن نافع عن بن عمر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : كل مسكر حرام وكل مسكر خمر قال الحسين قال أحمد وهذا حديث صحيح

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5584-

أخبرنا يحيى بن درست قال حدثنا حماد عن أيوب عن نافع عن بن عمر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : كل مسكر خمر

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5585-

أخبرنا علي بن ميمون قال حدثنا بن أبي رواد قال حدثنا بن جريج عن أيوب عن نافع عن بن عمر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : كل مسكر خمر وكل مسكر حرام

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5586-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن محمد بن عجلان عن نافع عن بن عمر عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : كل مسكر حرام وكل مسكر خمر

قال الشيخ الألباني : حسن صحيح

حديث رقم -5587-

أخبرنا محمد بن المثنى قال حدثنا يحيى بن سعيد عن محمد بن عمرو عن أبي سلمة عن بن عمر عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : كل مسكر حرام

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5588-

أخبرنا محمد بن المثنى قال حدثنا يحيى بن سعيد عن محمد بن عمرو عن أبي سلمة عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : كل مسكر حرام

قال الشيخ الألباني : حسن صحيح الإسناد

حديث رقم -5589-

أخبرنا علي بن حجر عن إسماعيل عن محمد عن أبي سلمة عن أبي هريرة : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى أن ينبذ في الدباء والمزفت والنقير والحنتم وكل مسكر حرام

قال الشيخ الألباني : حسن صحيح الإسناد

حديث رقم -5590-

أخبرنا أبو داود قال حدثنا محمد بن سليمان قال حدثنا بن زبر عن القاسم بن محمد عن عائشة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : لا تنبذوا في الدباء ولا المزفت ولا النقير وكل مسكر حرام

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5591-

أخبرنا إسحاق بن إبراهيم وقتيبة عن سفيان عن الزهري عن أبي سلمة عن عائشة قالت قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : كل شراب أسكر فهو حرام قال قتيبة عن النبي صلى الله عليه وسلم

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5592-

أخبرنا قتيبة عن مالك ح وأنبأنا سويد بن نصر قال أنبأنا عبد الله عن مالك عن بن شهاب عن أبي سلمة عن عائشة رضي الله عنها : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم سئل عن البتع فقال كل شراب أسكر حرام اللفظ لسويد

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5593-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن معمر عن الزهري عن أبي سلمة عن عائشة رضي الله عنها : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم سئل عن البتع فقال كل شراب أسكر فهو حرام والبتع من العسل

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد لكن قوله والبتع من الغسل مدرج

حديث رقم -5594-

أخبرنا علي بن ميمون قال حدثنا بشر بن السري عن عبد الرزاق عن معمر عن الزهري عن أبي سلمة عن عائشة رضي الله عنها : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم سئل عن البتع فقال كل شراب أسكر فهو حرام والبتع هو نبيذ العسل

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد

حديث رقم -5595-

أخبرنا أحمد بن عبد الله بن سويد بن منجوف وعبد الله بن الهيثم عن أبي داود عن شعبة عن سعيد بن أبي بردة عن أبيه عن أبي موسى قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : كل مسكر حرام

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5596-

أخبرنا أحمد بن عبد الله بن علي قال حدثنا عبد الرحمن عن إسرائيل عن أبي إسحاق عن أبي بردة عن أبيه قال : بعثني رسول الله صلى الله عليه وسلم أنا ومعاذ إلى اليمن فقال معاذ إنك تبعثنا إلى أرض كثير شراب أهلها فما أشرب قال اشرب ولا تشرب مسكرا

قال الشيخ الألباني : صحيح لغيره

حديث رقم -5597-

أخبرنا يحيى بن موسى البلخي قال حدثنا أبو داود قال حدثنا حريش بن سليم قال حدثنا طلحة الأيامي عن أبي بردة عن أبي موسى قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : كل مسكر حرام

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5598-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله قال أنبأنا الأسود بن شيبان السدوسي قال سمعت عطاء سأله رجل فقال : إنا نركب أسفارا فتبرز لنا الأشربة في الأسواق لا ندري أوعيتها فقال كل مسكر حرام فذهب يعيد فقال كل مسكر حرام فذهب يعيد فقال هو ما أقول لك

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد مقطوع

حديث رقم -5599-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن هارون بن إبراهيم عن بن سيرين قال : كل مسكر حرام

قال الشيخ الألباني : سكت عنه الشيخ

حديث رقم -5600-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن عبد الملك بن الطفيل الجزري قال : كتب إلينا عمر بن عبد العزيز لا تشربوا من الطلاء حتى يذهب ثلثاه ويبقى ثلثه وكل مسكر حرام

قال الشيخ الألباني : ضعيف الإسناد مقطوع

============================

www.alalbani.info

( للبحث داخل صفحة معينة اضغط Ctrl+f )

الأحاديث من 5601 إلى 5700

حديث رقم -5601-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن الصعق بن حزن قال : كتب عمر بن عبد العزيز إلى عدي بن أرطاة كل مسكر حرام

قال الشيخ الألباني : حسن الإسناد مقطوع

حديث رقم -5602-

أخبرنا عمرو بن علي قال حدثنا أبو داود قال حدثنا حريش بن سليم قال حدثنا طلحة بن مصرف عن أبي بردة عن أبي موسى الأشعري أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : كل مسكر حرام

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5603-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن الأجلح قال حدثني أبو بكر بن أبي موسى عن أبيه قال : بعثني رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى اليمن فقلت يا رسول الله إن بها أشربة فما أشرب وما أدع قال وما هي قلت البتع والمزر قال وما البتع والمزر قلت أما البتع فنبيذ العسل وأما المزر فنبيذ الذرة فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا تشرب مسكرا فإني حرمت كل مسكر

قال الشيخ الألباني : حسن الإسناد

حديث رقم -5604-

أخبرنا محمد بن آدم بن سليمان عن بن فضيل عن الشيباني عن أبي بردة عن أبيه قال : بعثني رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى اليمن فقلت يا رسول الله إن بها أشربة يقال لها البتع والمزر قال وما البتع والمزر قلت شراب يكون من العسل والمزر يكون من الشعير قال كل مسكر حرام

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5605-

أخبرنا أبو بكر بن علي قال حدثنا نصر بن علي قال أخبرني أبي قال حدثنا إبراهيم بن نافع عن بن طاوس عن أبيه عن بن عمر قال : خطب رسول الله صلى الله عليه وسلم فذكر آية الخمر فقال رجل يا رسول الله أرأيت المزر قال وما المزر قال حبة تصنع باليمن فقال تسكر قال نعم قال كل مسكر حرام

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد

حديث رقم -5606-

أخبرنا قتيبة قال حدثنا أبو عوانة عن أبي الجويرية قال : سمعت بن عباس وسئل فقيل له أفتنا في الباذق فقال سبق محمد الباذق وما أسكر فهو حرام

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5607-

أخبرنا عبيد الله بن سعيد قال حدثنا يحيى يعني بن سعيد عن عبيد الله قال حدثنا عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ما أسكر كثيره فقليله حرام

قال الشيخ الألباني : حسن صحيح

حديث رقم -5608-

أخبرنا حميد بن مخلد قال حدثنا سعيد بن الحكم قال أنبأنا محمد بن جعفر قال حدثني الضحاك بن عثمان عن بكير بن عبد الله بن الأشج عن عامر بن سعد عن أبيه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : أنهاكم عن قليل ما أسكر كثيره

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5609-

أخبرنا محمد بن عبد الله بن عمار قال حدثنا الوليد بن كثير عن الضحاك بن عثمان عن بكير بن عبد الله بن الأشج عن عامر بن سعد عن أبيه : أن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن قليل ما أسكر كثيره

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5610-

أخبرنا هشام بن عمار قال حدثنا صدقة بن خالد عن زيد بن واقد أخبرني خالد بن عبد الله بن حسين عن أبي هريرة قال علمت : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يصوم فتحينت فطره بنبيذ صنعته له في دباء فجئته به فقال أدنه فأدنيته منه فإذا هو ينش فقال أضرب بهذا الحائط فإن هذا شراب من لا يؤمن بالله واليوم الآخر قال أبو عبد الرحمن وفي هذا دليل على تحريم السكر قليله وكثيره وليس كما يقول المخادعون لأنفسهم بتحريمهم آخر الشربة وتحليلهم ما تقدمها الذي يشرب في الفرق قبلها ولا خلاف بين أهل العلم أن السكر بكليته لا يحدث على الشربة الآخرة دون الأولى والثانية بعدها وبالله التوفيق

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5611-

أخبرنا محمد بن عبد الله بن المبارك قال حدثنا يحيى بن آدم قال حدثنا عمار بن رزيق عن أبي إسحاق عن صعصعة بن صوحان عن علي كرم الله وجهه قال : نهاني النبي صلى الله عليه وسلم عن حلقة الذهب والقسي والميثرة والجعة

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5612-

أخبرنا قتيبة قال حدثنا عبد الواحد عن إسماعيل وهو بن سميع قال حدثني مالك بن عمير قال قال صعصعة لعلي بن أبي طالب كرم الله وجهه إنهنا يا أمير المؤمنين عما نهاك عنه رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : نهاني رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الدباء والحنتم

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5613-

أخبرنا قتيبة قال حدثنا أبو عوانة عن أبي الزبير عن جابر : أن النبي صلى الله عليه وسلم كان ينبذ له في تور من حجارة

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5614-

أخبرنا سويد بن نصر قال أنبأنا عبد الله عن سليمان التيمي عن طاوس قال قال رجل لابن عمر : أنهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن نبيذ الجر قال نعم قال طاوس والله إني سمعته منه

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5615-

أخبرنا هارون بن زيد بن يزيد بن أبي الزرقاء قال حدثني أبي قال حدثنا شعبة عن سليمان التيمي وإبراهيم بن ميسرة قالا سمعنا طاوسا يقول جاء رجل إلى بن عمر قال : أنهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن نبيذ الجر قال نعم زاد إبراهيم في حديثه والدباء

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5616-

أخبرنا سويد قال حدثنا عبد الله عن عيينة بن عبد الرحمن عن أبيه قال قال بن عباس : نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن نبيذ الجر

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد

حديث رقم -5617-

أخبرنا علي بن الحسين قال حدثنا أمية عن شعبة عن جبلة بن سحيم عن بن عمر قال : نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الحنتم قلت وما الحنتم قال الجر

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5618-

أخبرنا محمد بن عبد الأعلى قال حدثنا خالد قال حدثنا شعبة عن أبي مسلمة قال سمعت عبد العزيز يعني بن أسيد الطاحي بصري : يقول سئل بن الزبير عن نبيذ الجر قال نهانا عنه رسول الله صلى الله عليه وسلم

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5619-

أخبرنا أحمد بن عبد الله بن علي بن سويد بن منجوف قال حدثنا عبد الرحمن بن مهدي عن هشام بن أبي عبد الله عن أيوب عن سعيد بن جبير قال سألنا بن عمر عن نبيذ الجر فقال : حرمه رسول الله صلى الله عليه وسلم فأتيت بن عباس فقلت سمعت اليوم شيئا عجبت منه قال ما هو قلت سألت بن عمر عن نبيذ الجر فقال حرمه رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال صدق بن عمر قلت ما الجر قال كل شيء من مدر

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5620-

أخبرنا عمرو بن زرارة أنبأنا إسماعيل عن أيوب عن رجل عن سعيد بن جبير قال كنت عند بن عمر فسئل عن نبيذ الجر فقال : حرمه رسول الله صلى الله عليه وسلم وشق علي لما سمعته فأتيت بن عباس فقلت ان بن عمر سئل عن شيء فجعلت أعظمه قال ما هو قلت سئل عن نبيذ الجر فقال صدق حرمه رسول الله صلى الله عليه وسلم قلت وما الجر قال كل شيء صنع من مدر

قال الشيخ الألباني : صحيح لغيره

حديث رقم -5621-

أخبرنا محمود بن غيلان قال حدثنا أبو داود قال أنبأنا شعبة عن الشيباني قال سمعت بن أبي أوفى يقول : نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن نبيذ الجر الأخضر قلت فالأبيض قال لا أدري

قال الشيخ الألباني : صحيح خ بلفظ لا لم يذكر أدري وهو شاذ

حديث رقم -5622-

أخبرنا أبو عبد الرحمن قال أنبأنا محمد بن منصور قال حدثنا سفيان قال حدثنا أبو إسحاق الشيباني قال سمعت بن أبي أوفى يقول : نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن نبيذ الجر الأخضر والأبيض

قال الشيخ الألباني : صحيح دون قوله والأبيض فإنه مدرج

حديث رقم -5623-

أخبرنا محمد بن بشار قال حدثنا محمد قال حدثنا شعبة عن أبي رجاء قال سألت الحسن عن نبيذ الجر أحرام هو قال حرام قد حدثنا من لم يكذب : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن نبيذ الحنتم والدباء والمزفت والنقير

قال الشيخ الألباني : صحيح لغيره

حديث رقم -5624-

أخبرنا محمود بن غيلان قال حدثنا أبو داود قال حدثنا شعبة عن إبراهيم بن ميسرة عن طاوس عن بن عمر : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن الدباء

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5625-

أخبرنا جعفر بن مسافر قال حدثنا يحيى بن حسان قال حدثنا وهيب قال حدثنا بن طاوس عن أبيه عن بن عمر : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن الدباء

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5626-

أخبرنا محمد بن المثنى قال حدثنا يحيى بن سعيد قال حدثنا سفيان عن منصور وحماد وسليمان عن إبراهيم عن الأسود عن عائشة قالت : نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الدباء والمزفت

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5627-

أخبرنا محمد بن بشار قال حدثنا يحيى عن سفيان عن سليمان عن إبراهيم التيمي عن الحرث بن سويد عن علي كرم الله وجهه عن النبي صلى الله عليه وسلم : أنه نهى عن الدباء والمزفت

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5628-

أخبرنا محمد بن أبان قال حدثنا شبابة بن سوار قال حدثنا شعبة عن بكير بن عطاء عن عبد الرحمن بن يعمر عن النبي صلى الله عليه وسلم : نهى عن الدباء والمزفت

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد

حديث رقم -5629-

أخبرنا قتيبة قال حدثنا الليث عن بن شهاب عن أنس بن مالك أنه أخبره : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن الدباء والمزفت أن ينبذ فيهما

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5630-

أخبرنا محمد بن منصور قال حدثنا سفيان قال حدثنا الزهري قال أخبرني أبو سلمة أنه سمع أبا هريرة يقول : نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الدباء والمزفت أن ينبذ فيهما

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5631-

أخبرنا عبيد الله بن سعيد قال حدثنا يحيى عن عبيد الله قال أخبرني نافع عن بن عمر : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن المزفت والقرع

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5632-

أخبرنا أحمد بن عبد الله بن الحكم بن فروة يقال له بن كردي بصري قال حدثنا محمد بن جعفر قال حدثنا شعبة عن عبد الخالق الشيباني قال سمعت سعيدا يحدث عن بن عمر : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن الدباء والحنتم والنقير

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5633-

أخبرنا سويد بن نصر قال أنبأنا عبد الله عن المثنى بن سعيد عن أبي المتوكل عن أبي سعيد الخدري قال : نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الشرب في الحنتم والدباء والنقير

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5634-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن سعيد بن محارب قال سمعت بن عمر يقول : نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الدباء والحنتم والمزفت

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5635-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن الأوزاعي قال حدثني يحيى حدثني أبو سلمة قال حدثني أبو هريرة قال : نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الجرار والدباء والظروف المزفتة

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5636-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن عون بن صالح البارقي عن زينب بنت نصر وجميلة بنت عباد أنهما سمعتا عائشة قالت : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم ينهى عن شراب صنع في دباء أو حنتم أو مزفت لا يكون زيتا أو خلا

قال الشيخ الألباني : حسن

حديث رقم -5637-

أخبرنا قريش بن عبد الرحمن قال أنبأنا علي بن الحسن قال أنبأنا الحسين قال حدثني محمد بن زياد قال سمعت أبا هريرة يقول : إن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن الدباء والحنتم والنقير والمزفت

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5638-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن القاسم بن الفضل قال حدثنا ثمامة بن حزن القشيري قال : لقيت عائشة فسألتها عن النبيذ فقالت قدم وفد عبد القيس على رسول الله صلى الله عليه وسلم فسألوه فيما ينبذون فنهى النبي صلى الله عليه وسلم أن ينبذوا في الدباء والنقير والمقير والحنتم

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5639-

أخبرنا زياد بن أيوب قال حدثنا بن علية قال حدثنا إسحاق بن سويد عن معاذة عن عائشة رضي الله عنها قالت : نهى عن الدباء بذاته

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد

حديث رقم -5640-

أخبرنا محمد بن عبد الأعلى قال حدثنا المعتمر قال سمعت إسحاق وهو بن سويد يقول حدثتني معاذة عن عائشة : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن نبيذ النقير والمقير والدباء والحنتم في حديث بن علية قال إسحاق وذكرت هنيدة عن عائشة مثل حديث معاذة وسمت الجرار قلت لهنيدة أنت سمعتيها سمت الجرار قالت نعم

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5641-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن طود بن عبد الملك القيسي بصري قال حدثني أبي عن هنيدة بنت شريك بن أبان قالت : لقيت عائشة رضي الله عنها بالخريبة فسألتها عن العكر فنهتني عنه وقالت انبذي عشية واشربيه غدوة وأوكي عليه ونهتني عن الدباء والنقير والمزفت والحنتم

قال الشيخ الألباني : ضعيف

حديث رقم -5642-

أخبرنا زياد بن أيوب قال حدثنا بن إدريس قال سمعت المختار بن فلفل عن أنس قال : نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الظروف المزفتة

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5643-

أخبرنا أحمد بن سليمان قال حدثنا يزيد بن هارون قال حدثنا منصور بن حيان سمع سعيد بن جبير يحدث أنه سمع بن عمر وبن عباس أنهما شهدا على رسول الله صلى الله عليه وسلم : أنه نهى عن الدباء والحنتم والمزفت والنقير ثم تلا رسول الله صلى الله عليه وسلم هذه الآية { وما آتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا }

قال الشيخ الألباني : صحيح دون تلاوة الآية وكأنها مدرجة

حديث رقم -5644-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن سليمان التيمي عن أسماء بنت يزيد عن بن عم لها يقال له أنس قال قال بن عباس : ألم يقل الله عز وجل { ما آتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا } قلت بلى قال ألم يقل الله { وما كان لمؤمن ولا مؤمنة إذا قضى الله ورسوله أمرا أن يكون لهم الخيرة من أمرهم } قلت بلى قال فإني أشهد أن نبي الله صلى الله عليه وسلم نهى عن النقير والمقير والدباء والحنتم

قال الشيخ الألباني : ضعيف

حديث رقم -5645-

أخبرنا عمرو بن يزيد قال حدثنا بهز بن أسد قال حدثنا شعبة قال أخبرني عمرو بن مرة قال سمعت زاذان قال سألت عبد الله بن عمر قلت : حدثني بشيء سمعته من رسول الله صلى الله عليه وسلم في الأوعية وفسره قال نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الحنتم وهو الذي تسمونه أنتم الجرة ونهى عن الدباء وهو الذي تسمونه أنتم القرع ونهى عن النقير وهي النخلة ينقرونها ونهى عن المزفت وهو المقير

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5646-

أخبرنا سوار بن عبد الله بن سوار قال حدثنا عبد الوهاب بن عبد المجيد عن هشام عن محمد عن أبي هريرة قال : نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم وفد عبد القيس حين قدموا عليه عن الدباء وعن النقير وعن المزفت والمزاد والمجبوبة وقال انتبذ في سقائك أوكه وأشربه حلوا قال بعضهم ائذن لي يا رسول الله في مثل هذا قال إذا تجعلها مثل هذه وأشار بيده يصف ذلك

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5647-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن بن جريج قراءة قال وقال أبو الزبير سمعت جابرا يقول : نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الجر المزفت والدباء والنقير وكان النبي صلى الله عليه وسلم إذا لم يجد سقاء ينبذ له فيه نبذ له في تور من حجارة

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5648-

أخبرني أحمد بن خالد قال حدثنا إسحاق يعني الأزرق قال حدثنا عبد الملك بن أبي سليمان عن أبي الزبير عن جابر قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم ينبذ له في سقاء فإذا لم يكن له سقاء ننبذ له في تور برام قال ونهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الدباء والنقير والمزفت

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5649-

أخبرنا سوار بن عبد الله بن سوار قال حدثنا خالد بن الحرث قال حدثنا عبد الملك قال حدثنا أبو الزبير عن جابر رضي الله عنه : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن الدباء والنقير والجر والمزفت

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5650-

أخبرنا إبراهيم بن سعيد قال حدثنا سفيان قال حدثنا سليمان الأحول عن مجاهد عن أبي عياض عن عبد الله : أن النبي صلى الله عليه وسلم رخص في الجر غير مزفت

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5651-

أخبرنا العباس بن عبد العظيم عن الأحوص بن جواب عن عمار بن رزيق أنه حدثهم عن أبي إسحاق عن الزبير بن عدي عن بن بريدة عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إني كنت نهيتكم عن لحوم الأضاحي فتزودوا وادخروا ومن أراد زيارة القبور فإنها تذكر الآخرة واشربوا واتقوا كل مسكر

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5652-

أخبرني محمد بن آدم بن سليمان عن بن فضيل عن أبي سنان عن محارب بن دثار عن عبد الله بن بريدة عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إني كنت نهيتكم عن زيارة القبور فزوروها ونهيتكم عن لحوم الأضاحي فوق ثلاثة أيام فأمسكوا ما بدا لكم ونهيتكم عن النبيذ إلا في سقاء فاشربوا في الأسقية كلها ولا تشربوا مسكرا

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5653-

أخبرنا محمد بن معدان بن عيسى بن معدان الحراني قال حدثنا الحسن بن أعين قال حدثنا زهير قال حدثنا زبيد عن محارب عن بن بريدة عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إني كنت نهيتكم عن ثلاث زيارة القبور فزوروها ولتزدكم زيارتها خيرا ونهيتكم عن لحوم الأضاحي بعد ثلاث فكلوا منها ما شئتم ونهيتكم عن الأشربة في الأوعية فاشربوا في أي وعاء شئتم ولا تشربوا مسكرا

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5654-

أخبرنا أبو بكر بن علي قال حدثنا إبراهيم بن الحجاج قال حدثنا حماد بن سلمة عن جابر بن أبي سليمان عن عبد الله بن بريدة عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : كنت نهيتكم عن الأوعية فانتبذوا فيما بدا لكم وإياكم وكل مسكر

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5655-

أخبرنا أبو علي محمد بن يحيى بن أيوب مروزي قال حدثنا عبد الله بن عثمان قال حدثنا عيسى بن عبيد الكندي خراساني قال سمعت عبد الله بن بريدة عن أبيه : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم بينا هو يسير إذ حل بقوم فسمع لهم لغطا فقال ما هذا الصوت قالوا يا نبي الله لهم شراب يشربونه فبعث إلى القوم فدعاهم فقال في أي شيء تنتبذون قالوا ننتبذ في النقير والدباء وليس لنا ظروف فقال لا تشربوا إلا فيما أوكيتم عليه قال فلبث بذلك ما شاء الله أن يلبث ثم رجع عليهم فإذا هم قد أصابهم وباء واصفروا قال مالي أراكم قد هلكتم قالوا يا نبي الله أرضنا وبيئة وحرمت علينا إلا ما أوكينا عليه قال اشربوا وكل مسكر حرام

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد

حديث رقم -5656-

أخبرنا محمود بن غيلان قال حدثنا أبو داود الحفري وأبو أحمد الزبيري عن سفيان عن منصور عن سالم عن جابر : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم لما نهى عن الظروف شكت الأنصار فقالت يا رسول الله ليس لنا وعاء فقال النبي صلى الله عليه وسلم فلا إذا

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5657-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن يونس عن الزهري عن سعيد بن المسيب عن أبي هريرة قال : أتي رسول الله صلى الله عليه وسلم ليلة أسرى به بقدحين من خمر ولبن فنظر إليهما فأخذ اللبن فقال له جبريل عليه السلام الحمد لله الذي هداك للفطرة لو أخذت الخمر غوت أمتك

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5658-

أخبرنا محمد بن عبد الأعلى عن خالد وهو بن الحرث عن شعبة قال سمعت أبا بكر بن حفص يقول سمعت بن محيريز يحدث عن رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : يشرب ناس من أمتي الخمر يسمونها بغير اسمها

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5659-

أخبرنا عيسى بن حماد قال أنبأنا الليث عن عقيل عن بن شهاب عن أبي بكر بن عبد الرحمن بن الحرث عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : لا يزني الزاني حين يزني وهو مؤمن ولا يشرب الخمر شاربها حين يشربها وهو مؤمن ولا يسرق السارق حين يسرق وهو مؤمن ولا ينتهب نهبة يرفع الناس إليه فيها أبصارهم حين ينتهبها وهو مؤمن

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5660-

أخبرنا إسحاق بن إبراهيم قال حدثنا الوليد بن مسلم عن الأوزاعي عن الزهري قال حدثني سعيد بن المسيب وأبو سلمة بن عبد الرحمن وأبو بكر بن عبد الرحمن كلهم حدثوني عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : لا يزني الزاني حين يزني وهو مؤمن ولا يسرق السارق حين يسرق وهو مؤمن ولا يشرب الخمر حين يشربها وهو مؤمن ولا ينتهب نهبة ذات شرف يرفع المسلمون إليه أبصارهم وهو مؤمن

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5661-

أخبرنا إسحاق بن إبراهيم قال أنبأنا جرير عن مغيرة عن عبد الرحمن بن أبي نعم عن بن عمر ونفر من أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم قالوا قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : من شرب الخمر فاجلدوه ثم إن شرب فاجلدوه ثم إن شرب فاجلدوه ثم إن شرب فاقتلوه

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5662-

أخبرنا إسحاق بن إبراهيم قال حدثنا شبابة قال حدثنا بن أبي ذئب عن خاله الحارث بن عبد الرحمن عن أبي سلمة عن أبي هريرة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : إذا سكر فاجلدوه ثم إن سكر فاجلدوه ثم إن سكر فاجلدوه ثم قال في الرابعة فاضربوا عنقه

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5663-

أخبرنا واصل بن عبد الأعلى عن بن فضيل عن وائل بن بكر عن أبي بردة بن أبي موسى عن أبيه رضي الله عنه أنه كان يقول : ما أبالي شربت الخمر أو عبدت هذه السارية من دون الله عز وجل

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد

حديث رقم -5664-

أخبرنا علي بن حجر قال أنبأنا عثمان بن حصن بن علاق دمشقي قال حدثنا عروة بن رويم أن بن الديلمي ركب يطلب عبد الله بن عمرو بن العاص قال بن الديلمي فدخلت عليه فقلت هل سمعت : يا عبد الله بن عمرو رسول الله صلى الله عليه وسلم ذكر شأن الخمر بشيء فقال نعم سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لا يشرب الخمر رجل من أمتي فيقبل الله منه صلاة أربعين يوما

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5665-

أخبرنا قتيبة وعلي بن حجر قالا حدثنا خلف يعني بن خليفة عن منصور بن زاذان عن الحكم بن عتيبة عن أبي وائل عن مسروق قال : القاضي إذا أكل الهدية فقد أكل السحت وإذا قبل الرشوة بلغت به الكفر وقال مسروق من شرب الخمر فقد كفر وكفره أن ليس له صلاة

قال الشيخ الألباني : ضعيف الإسناد مقطوع

حديث رقم -5666-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن معمر عن الزهري عن أبي بكر بن عبد الرحمن بن الحرث عن أبيه قال سمعت عثمان رضي الله عنه يقول : اجتنبوا الخمر فإنها أم الخبائث إنه كان رجل ممن خلا قبلكم تعبد فعلقته امرأة غوية فأرسلت إليه جاريتها فقالت له إنا ندعوك للشهادة فانطلق مع جاريتها فطفقت كلما دخل بابا أغلقته دونه حتى أفضى إلى امرأة وضيئة عندها غلام وباطية خمر فقالت إني والله ما دعوتك للشهادة ولكن دعوتك لتقع علي أو تشرب من هذه الخمرة كأسا أو تقتل هذا الغلام قال فاسقيني من هذا الخمر كأسا فسقته كأسا قال زيدوني فلم يرم حتى وقع عليها وقتل النفس فاجتنبوا الخمر فإنها والله لا يجتمع الإيمان وإدمان الخمر إلا ليوشك أن يخرج أحدهما صاحبه

قال الشيخ الألباني : صحيح موقوف

حديث رقم -5667-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله يعني بن المبارك عن يونس عن الزهري قال حدثني أبو بكر بن عبد الرحمن بن الحرث أن أباه قال سمعت عثمان يقول : اجتنبوا الخمر فإنها أم الخبائث فإنه كان رجل ممن خلا قبلكم يتعبد ويعتزل الناس فذكر مثله قال فاجتنبوا الخمر فإنه والله لا يجتمع والإيمان أبدا إلا يوشك أحدهما أن يخرج صاحبه

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5668-

أخبرنا أبو بكر بن علي قال حدثنا سريج بن يونس قال حدثنا يحيى بن عبد الملك عن العلاء وهو بن المسيب عن فضيل عن مجاهد عن بن عمر قال : من شرب الخمر فلم ينتش لم تقبل له صلاة ما دام في جوفه أو عروقه منها شيء وإن مات مات كافرا وإن انتشى لم تقبل له صلاة أربعين ليلة وإن مات فيها مات كافرا خالفه يزيد بن أبي زياد

قال النسائي : خالفه يزيد بن أبي زياد

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5669-

أخبرني محمد بن آدم بن سليمان عن عبد الرحيم عن يزيد ح وأنبأنا واصل بن عبد الأعلى حدثنا بن فضيل عن يزيد بن أبي زياد عن مجاهد عن عبد الله بن عمرو عن النبي صلى الله عليه وسلم وقال محمد بن آدم عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : من شرب الخمر فجعلها في بطنه لم يقبل الله منه صلاة سبعا إن مات فيها وقال بن آدم فيهن مات كافرا فإن أذهبت عقله عن شيء من الفرائض وقال بن آدم القرآن لم تقبل له صلاة أربعين يوما إن مات فيها وقال بن آدم فيهن مات كافرا

قال الشيخ الألباني : ضعيف

حديث رقم -5670-

أخبرنا القاسم بن زكريا بن دينار قال حدثنا معاوية بن عمرو حدثنا أبو إسحاق قال حدثنا الأوزاعي قال حدثني ربيعة بن يزيد ح وأخبرني عمرو بن عثمان بن سعيد عن بقية عن أبي عمرو وهو الأوزاعي عن ربيعة بن يزيد عن عبد الله بن الديلمي قال : دخلت على عبد الله بن عمرو بن العاص وهو في حائط له بالطائف يقال له الوهط وهو مخاصر فتى من قريش يزن ذلك الفتى بشرب الخمر فقال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول من شرب الخمر شربة لم تقبل له توبة أربعين صباحا فإن تاب تاب الله عليه فإن عاد لم تقبل توبته أربعين صباحا فإن تاب تاب الله عليه فإن عاد كان حقا على الله أن يسقيه من طينة الخبال يوم القيامة اللفظ لعمرو

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5671-

أخبرنا قتيبة عن مالك والحرث بن مسكين قراءة عليه وأنا اسمع واللفظ له عن بن القاسم قال حدثني مالك عن نافع عن بن عمر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : من شرب الخمر في الدنيا ثم لم يتب منها حرمها في الآخرة

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5672-

أخبرنا محمد بن بشار عن محمد قال حدثنا شعبة عن منصور عن سالم بن أبي الجعد عن نبيط عن جابان عن عبد الله بن عمرو عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : لا يدخل الجنة منان ولا عاق ولا مدمن خمر

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5673-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن حماد بن زيد قال حدثنا أيوب عن نافع عن بن عمر عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : من شرب الخمر في الدنيا فمات وهو يدمنها لم يتب منها لم يشربها في الآخرة

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5674-

أخبرنا يحيى بن درست قال حدثنا حماد عن أيوب عن نافع عن بن عمر رضي الله عنهما قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : من شرب الخمر في الدنيا فمات وهو يدمنها لم يشربها في الآخرة

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5675-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن الحسن بن يحيى عن الضحاك قال : من مات مدمنا للخمر نضح في وجهه بالحميم حين يفارق الدنيا

قال الشيخ الألباني : حسن الإسناد مقطوع

حديث رقم -5676-

أخبرنا زكريا بن يحيى قال حدثنا عبد الأعلى بن حماد قال حدثنا معتمر بن سليمان قال حدثني عبد الرزاق عن معمر عن الزهري عن سعيد بن المسيب قال : غرب عمر رضي الله عنه ربيعة بن أمية في الخمر إلى خيبر فلحق بهرقل فتنصر فقال عمر رضي الله عنه لا أغرب بعده مسلما

قال الشيخ الألباني : ضعيف الإسناد

حديث رقم -5677-

أخبرنا هناد بن السري عن أبي الأحوص عن سماك عن القاسم بن عبد الرحمن عن أبيه عن أبي بردة بن نيار قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : اشربوا في الظروف ولا تسكروا قال أبو عبد الرحمن وهذا حديث منكر غلط فيه أبو الأحوص سلام بن سليم لا نعلم أن أحدا تابعه عليه من أصحاب سماك بن حرب وسماك ليس بالقوي وكان يقبل التلقين قال أحمد بن حنبل كان أبو الأحوص يخطئ في هذا الحديث خالفه شريك في إسناده وفي لفظه

قال النسائي : وهذا حديث منكر غلط فيه أبو الأحوص سلام بن سليم لا نعلم أن أحدا تابعه عليه من أصحاب سماك بن حرب وسماك ليس بالقوي وكان يقبل التلقين قال أحمد بن حنبل كان أبو الأحوص يخطئ في هذا الحديث خالفه شريك في إسناده وفي لفظه

قال الشيخ الألباني : حسن صحيح الإسناد

حديث رقم -5678-

أخبرنا محمد بن إسماعيل قال حدثنا يزيد قال أنبأنا شريك عن سماك بن حرب عن بن بريدة عن أبيه : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن الدباء والحنتم والنقير والمزفت خالفه أبو عوانة

قال النسائي : خالفه أبو عوانة

قال الشيخ الألباني : ضعيف الإسناد

حديث رقم -5679-

أخبرنا أبو بكر بن علي قال أنبأنا إبراهيم بن حجاج قال حدثنا أبو عوانة عن سماك عن قرصافة امرأة منهم عن عائشة قالت : اشربوا ولا تسكروا قال أبو عبد الرحمن وهذا أيضا غير ثابت وقرصافة هذه لا ندري من هي والمشهور عن عائشة خلاف ما روت عنها قرصافة

قال الشيخ الألباني : ضعيف الإسناد موقوفا لكن صح مرفوعا

حديث رقم -5680-

أخبرنا سويد بن نصر قال أخبرنا عبد الله عن قدامة العامري أن جسرة بنت دجاجة العامرية حدثته قالت : سمعت عائشة سألها أناس كلهم يسأل عن النبيذ يقول ننبذ التمر غدوة ونشربه عشيا وننبذه عشيا ونشربه غدوة قالت لا أحل مسكرا وإن كان خبزا وان كانت ماء قالتها ثلاث مرات

قال الشيخ الألباني : ضعيف الإسناد

حديث رقم -5681-

أخبرنا سويد بن نصر قال أنبأنا عبد الله عن علي بن المبارك قال حدثتنا كريمة بنت همام أنها سمعت عائشة أم المؤمنين تقول : نهيتم عن الدباء نهيتم عن الحنتم نهيتم عن المزفت ثم أقبلت على النساء فقالت إياكن والجر الأخضر وإن أسكركن ماء حبكن فلا تشربنه

قال الشيخ الألباني : حسن الإسناد

حديث رقم -5682-

أخبرنا إسماعيل بن مسعود قال حدثنا خالد قال حدثنا أبان بن صمعة قال حدثتني والدتي عن عائشة أنها سئلت عن الأشربة فقالت : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم ينهى عن كل مسكر واعتلوا بحديث عبد الله بن شداد عن عبد الله بن عباس

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5683-

أخبرنا أبو بكر بن علي قال أنبأنا القواريري قال حدثنا عبد الوارث قال سمعت بن شبرمة يذكره عن عبد الله بن شداد بن الهاد عن بن عباس قال : حرمت الخمر قليلها وكثيرها والسكر من كل شراب بن شبرمة لم يسمعه من عبد الله بن شداد

قال الشيخ الألباني : صحيح موقوف

حديث رقم -5684-

أخبرنا أبو بكر بن علي قال حدثنا سريج بن يونس قال حدثنا هشيم عن بن شبرمة قال حدثني الثقة عن عبد الله بن شداد عن بن عباس قال : حرمت الخمر بعينها قليلها وكثيرها والسكر من كل شراب خالفه أبو عون محمد بن عبيد الله الثقفي

قال النسائي : خالفه أبو عون محمد بن عبيد الله الثقفي

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5685-

أخبرنا محمد بن عبد الله بن الحكم قال حدثنا محمد ح وأنبأنا الحسين بن منصور قال حدثنا أحمد بن حنبل قال حدثنا محمد بن جعفر قال حدثنا شعبة عن مسعر عن أبي عون عن عبد الله بن شداد عن بن عباس قال : حرمت الخمر بعينها قليلها وكثيرها والسكر من كل شراب لم يذكر بن الحكم قليلها وكثيرها

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5686-

أخبرنا الحسين بن منصور قال حدثنا أحمد بن حنبل قال حدثنا إبراهيم بن أبي العباس قال حدثنا شريك عن عباس بن ذريح عن أبي عون عن عبد الله بن شداد عن بن عباس قال : حرمت الخمر قليلها وكثيرها وما أسكر من كل شراب قال أبو عبد الرحمن وهذا أولى بالصواب من حديث بن شبرمة وهشيم بن بشير كان يدلس وليس في حديثه ذكر السماع من بن شبرمة ورواية أبي عون أشبه بما رواه الثقات عن بن عباس

قال النسائي : وهذا أولى بالصواب من حديث ابن شبرمة وهشيم بن بشير كان يدلس وليس في حديثه ذكر السماع من ابن شبرمة ورواية أبي عون أشبه بما رواه الثقات عن ابن عباس

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5687-

أخبرنا قتيبة عن سفيان عن أبي الجويرية الجرمي قال : سألت بن عباس وهو مسند ظهره إلى الكعبة عن الباذق فقال سبق محمد الباذق وما أسكر فهو حرام قال أنا أول العرب سأله

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5688-

أخبرنا إسحاق بن إبراهيم قال أنبأنا أبو عامر والنضر بن شميل ووهب بن جرير قالوا حدثنا شعبة عن سلمة بن كهيل قال سمعت أبا الحكم يحدث قال بن عباس : من سره أن يحرم إن كان محرما ما حرم الله ورسوله فليحرم النبيذ

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد موقوف

حديث رقم -5689-

أخبرنا سويد بن نصر قال أنبأنا عبد الله عن عيينة بن عبد الرحمن عن أبيه قال قال رجل لابن عباس اني امرؤ من أهل خراسان وان أرضنا أرض باردة وإنا نتخذ شرابا نشربه من الزبيب والعنب وغيره وقد أشكل علي فذكر له ضروبا من الأشربة فأكثر حتى ظننت أنه لم يفهمه فقال له بن عباس إنك قد أكثرت علي : اجتنب ما أسكر من تمر أو زبيب أو غيره

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد موقوف

حديث رقم -5690-

أخبرنا أبو بكر بن علي قال حدثنا القواريري قال حدثنا حماد قال حدثنا أيوب عن سعيد بن جبير عن بن عباس قال : نبيذ البسر بحت لا يحل

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد موقوف

حديث رقم -5691-

أخبرنا محمد بن بشار قال حدثنا محمد قال حدثنا شعبة عن أبي جمرة قال : كنت أترجم بين بن عباس وبين الناس فأتته امرأة تسأله عن نبيذ الجر فنهى عنه قلت يا أبا عباس إني أنتبذ في جرة خضراء نبيذا حلوا فأشرب منه فيقرقر بطني قال لا تشرب منه وإن كان أحلى من العسل

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد موقوف

حديث رقم -5692-

أخبرنا أبو داود قال حدثنا أبو عتاب وهو سهل بن حماد قال حدثنا قرة قال حدثنا أبو جمرة نصر قال : قلت لابن عباس إن جدة لي تنبذ نبيذا في جر أشربه حلوا ان أكثرت منه فجالست القوم خشيت أن أفتضح فقال قدم وفد عبد القيس على رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال مرحبا بالوفد ليس بالخزايا ولا النادمين قالوا يا رسول الله إن بيننا وبينك المشركين وإنا لا نصل إليك إلا في أشهر الحرم فحدثنا بأمر إن عملنا به دخلنا الجنة وندعو به من وراءنا قال آمركم بثلاث وأنهاكم عن أربع آمركم بالإيمان بالله وهل تدرون ما الإيمان بالله قالوا الله ورسوله أعلم قال شهادة أن لا إله إلا الله وأقام الصلاة وإيتاء الزكاة وأن تعطوا من المغانم الخمس وأنهاكم عن أربع عما ينبذ في الدباء والنقير والحنتم والمزفت

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5693-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن سليمان التيمي عن قيس بن وهبان قال : سألت بن عباس قلت إن لي جريرة أنتبذ فيها حتى إذا غلى وسكن شربته قال مذكم هذا شرابك قلت مذ عشرون سنة أو قال مذ أربعون سنة قال طالما تروت عروقك من الخبث ومما اعتلوا به حديث عبد الملك بن نافع عن عبد الله بن عمر

قال الشيخ الألباني : ضعيف

حديث رقم -5694-

أخبرنا زياد بن أيوب قال حدثنا هشيم قال أنبأنا العوام عن عبد الملك بن نافع قال قال بن عمر : رأيت رجلا جاء إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم بقدح فيه نبيذ وهو عند الركن ودفع إليه القدح فرفعه إلى فيه فوجده شديدا فرده على صاحبه فقال له رجل من القوم يا رسول الله أحرام هو فقال علي بالرجل فأتى به فأخذ منه القدح ثم دعا بماء فصبه فيه فرفعه إلى فيه فقطب ثم دعا بماء أيضا فصبه فيه ثم قال إذا اغتلمت عليكم هذه الأوعية فاكسروا متونها بالماء

قال الشيخ الألباني : ضعيف الإسناد

حديث رقم -5695-

قال النسائي : عبد الملك بن نافع ليس بالمشهور ولا يحتج بحديثه

وأخبرنا زياد بن أيوب عن أبي معاوية قال حدثنا أبو إسحاق الشيباني عن عبد الملك بن نافع عن بن عمر عن النبي صلى الله عليه وسلم : بنحوه قال أبو عبد الرحمن عبد الملك بن نافع ليس بالمشهور ولا يحتج بحديثه والمشهور عن بن عمر خلاف حكايته

حديث رقم -5696-

أخبرنا سويد بن نصر قال أنبأنا عبد الله عن أبي عوانة عن زيد بن جبير عن بن عمر : أن رجلا سأل عن الأشربة فقال اجتنب كل شيء ينش

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد موقوف

حديث رقم -5697-

أخبرنا قتيبة قال أنبأنا أبو عوانة عن زيد بن جبير قال : سألت بن عمر عن الأشربة فقال اجتنب كل شيء ينش

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد موقوف

حديث رقم -5698-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن سليمان التيمي عن محمد بن سيرين عن بن عمر قال : المسكر قليله وكثيره حرام

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد موقوف

حديث رقم -5699-

قال الحرث بن مسكين قراءة عليه وأنا أسمع عن بن القاسم أخبرني مالك عن نافع عن بن عمر قال : كل مسكر خمر وكل مسكر حرام

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد موقوف وصح عنه مرفوعا

حديث رقم -5700-

أخبرنا محمد بن عبد الأعلى قال حدثنا المعتمر قال سمعت شبيبا وهو بن عبد الملك يقول حدثني مقاتل بن حيان عن سالم بن عبد الله عن أبيه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : حرم الله الخمر وكل مسكر حرام

قال الشيخ الألباني : صحيح

==========================

www.alalbani.info

( للبحث داخل صفحة معينة اضغط Ctrl+f )

الأحاديث من 5701 إلى النهاية

حديث رقم -5701-

أخبرنا الحسين بن منصور يعني بن جعفر النيسابوري قال حدثنا يزيد بن هارون قال أنبأنا محمد بن عمرو عن أبي سلمة عن بن عمر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : كل مسكر حرام وكل مسكر خمر قال أبو عبد الرحمن وهؤلاء أهل الثبت والعدالة مشهورون بصحة النقل وعبد الملك لا يقوم مقام واحد منهم ولو عاضده من أشكاله جماعة وبالله التوفيق

قال الشيخ الألباني : حسن صحيح

حديث رقم -5702-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن عبيد الله بن عمر السعيدي قال حدثتني رقية بنت عمرو بن سعيد قالت : كنت في حجر بن عمر فكان ينقع له الزبيب فيشربه من الغد ثم يجفف الزبيب ويلقى عليه زبيب آخر ويجعل فيه ماء فيشربه من الغد حتى إذا كان بعد الغد طرحه واحتجوا بحديث أبي مسعود عقبة بن عمرو

قال الشيخ الألباني : ضعيف الإسناد موقوف

حديث رقم -5703-

أخبرنا الحسن بن إسماعيل بن سليمان قال أنبأنا يحيى بن يمان عن سفيان عن منصور عن خالد بن سعد عن أبي مسعود قال : عطش النبي صلى الله عليه وسلم حول الكعبة فاستسقى فأتى بنبيذ من السقاية فشمه فقطب فقال علي بذنوب من زمزم فصب عليه ثم شرب فقال رجل أحرام هو يا رسول الله قال لا وهذا خبر ضعيف لأن يحيى بن يمان انفرد به دون أصحاب سفيان ويحيى بن يمان لا يحتج بحديثه لسوء حفظه وكثرة خطئه

قال النسائي : وهذا خبر ضعيف لأن يحيى بن يمان انفرد به دون أصحاب سفيان ويحيى بن يمان لا يحتج بحديثه لسوء حفظه وكثرة خطئه

قال الشيخ الألباني : ضعيف الإسناد

حديث رقم -5704-

أخبرنا علي بن حجر قال حدثنا عثمان بن حصن قال حدثنا زيد بن واقد عن خالد بن حسين قال سمعت أبا هريرة يقول علمت : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يصوم في بعض الأيام التي كان يصومها فتحينت فطره بنبيذ صنعته في دباء فلما كان المساء جئته أحملها إليه فقلت يا رسول الله إني قد علمت أنك تصوم في هذا اليوم فتحينت فطرك بهذا النبيذ فقال أدنه مني يا أبا هريرة فرفعته إليه فإذا هو ينش فقال خذ هذه فاضرب بها الحائط فإن هذا شراب من لا يؤمن بالله ولا باليوم الآخر ومما احتجوا به فعل عمر بن الخطاب رضي الله عنه

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5705-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن السري بن يحيى قال حدثنا أبو حفص امام لنا وكان من أسنان الحسن عن أبي رافع أن عمر بن الخطاب رضي الله عنه : قال إذا خشيتم من نبيذ شدته فاكسروه بالماء قال عبد الله من قبل أن يشتد

قال الشيخ الألباني : ضعيف الإسناد

حديث رقم -5706-

أخبرنا زكريا بن يحيى قال حدثنا عبد الأعلى قال حدثنا سفيان عن يحيى بن سعيد سمع سعيد بن المسيب يقول : تلقت ثقيف عمر بشراب فدعا به فلما قربه إلى فيه كرهه فدعا به فكسره بالماء فقال هكذا فافعلوا

قال الشيخ الألباني : ضعيف الإسناد

حديث رقم -5707-

أخبرنا أبو بكر بن علي قال حدثنا أبو خيثمة قال حدثنا عبد الصمد عن محمد بن جحادة عن إسماعيل بن أبي خالد عن قيس بن أبي حازم عن عتبة بن فرقد قال : كان النبيذ الذي يشربه عمر بن الخطاب قد خلل ومما يدل على صحة هذا حديث السائب

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد

حديث رقم -5708-

قال الحرث بن مسكين قراءة عليه وأنا أسمع عن بن القاسم قال حدثني مالك عن بن شهاب عن السائب بن يزيد أنه أخبره أن عمر بن الخطاب خرج عليهم فقال : إني وجدت من فلان ريح شراب فزعم أنه شراب الطلاء وأنا سائل عما شرب فإن كان مسكرا جلدته فجلده عمر بن الخطاب رضي الله عنه الحد تاما

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد

حديث رقم -5709-

أخبرنا قتيبة قال حدثنا عبد العزيز عن عمارة بن غزية عن أبي الزبير عن جابر : أن رجلا من جيشان وجيشان من اليمن قدم فسأل رسول الله صلى الله عليه وسلم عن شراب يشربونه بأرضهم من الذرة يقال له المزر فقال النبي صلى الله عليه وسلم أمسكر هو قال نعم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم كل مسكر حرام ان الله عز وجل عهد لمن شرب المسكر أن يسقيه من طينة الخبال قالوا يا رسول الله وما طينة الخبال قال عرق أهل النار أو قال عصارة أهل النار

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5710-

أخبرنا حميد بن مسعدة عن يزيد وهو بن زريع عن بن عون عن الشعبي عن النعمان بن بشير قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : إن الحلال بين وإن الحرام بين وإن بين ذلك أمورا مشتبهات وربما قال وإن بين ذلك أمورا مشتبهة وسأضرب في ذلك مثلا إن الله عز وجل حمى حمى وإن حمى الله ما حرم وإنه من يرع حول الحمى يوشك أن يخالط الحمى وربما قال يوشك أن يرتع وإن من خالط الريبة يوشك أن يجسر

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5711-

أخبرنا محمد بن أبان قال حدثنا عبد الله بن إدريس قال أنبأنا شعبة عن بريد بن أبي مريم عن أبي الحوراء السعدي قال قلت للحسن بن علي رضي الله عنهما ما حفظت من رسول الله صلى الله عليه وسلم قال حفظت منه : دع ما يريبك إلى ما لا يريبك

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5712-

أخبرنا الجارود بن معاذ هو باوردي قال حدثنا أبو سفيان محمد بن حميد عن معمر عن بن طاوس عن أبيه : أنه كان يكره أن يبيع الزبيب لمن يتخذه نبيذا

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد مقطوع

حديث رقم -5713-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن سفيان بن دينار عن مصعب بن سعد قال : كان لسعد كروم وأعناب كثيرة وكان له فيها أمين فحملت عنبا كثيرا فكتب إليه إني أخاف على الأعناب الضيعة فإن رأيت أن أعصره عصرته فكتب إليه سعد إذا جاءك كتابي هذا فاعتزل ضيعتي فوالله لا ائتمنك على شيء بعده أبدا فعزله عن ضيعته

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد موقوف

حديث رقم -5714-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن هارون بن إبراهيم عن بن سيرين قال : بعه عصيرا ممن يتخذه طلاء ولا يتخذه خمرا

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد مقطوع

حديث رقم -5715-

أخبرنا محمد بن عبد الأعلى قال حدثنا المعتمر قال سمعت منصورا عن إبراهيم عن نباتة عن سويد بن غفلة قال : كتب عمر بن الخطاب إلى بعض عماله أن ارزق المسلمين من الطلاء ما ذهب ثلثاه وبقى ثلثه

قال الشيخ الألباني : حسن صحيح موقوف

حديث رقم -5716-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن سليمان التيمي عن أبي مجلز عن عامر بن عبد الله أنه قال قرأت : كتاب عمر بن الخطاب إلى أبي موسى أما بعد فإنها قدمت على عير من الشام تحمل شرابا غليظا أسود كطلاء الإبل وإني سألتهم على كم يطبخونه فأخبروني أنهم يطبخونه على الثلثين ذهب ثلثاه الأخبثان ثلث ببغيه وثلث بريحه فمر من قبلك يشربونه

قال الشيخ الألباني : صحيح لغيره

حديث رقم -5717-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن هشام عن بن سيرين أن عبد الله بن يزيد الخطمي قال : كتب إلينا عمر بن الخطاب رضي الله عنه أما بعد فاطبخوا شرابكم حتى يذهب منه نصيب الشيطان فإن له اثنين ولكم واحد

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5718-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن جرير عن مغيرة عن الشعبي قال : كان علي رضي الله عنه يرزق الناس الطلاء يقع فيه الذباب ولا يستطيع أن يخرج منه

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد موقوف

حديث رقم -5719-

أخبرنا محمد بن المثنى قال حدثنا بن أبي عدي عن داود قال : سألت سعيدا ما الشراب الذي أحله عمر رضي الله عنه قال الذي يطبخ حتى يذهب ثلثاه ويبقى ثلثه

قال الشيخ الألباني : صحيح لغيره

حديث رقم -5720-

أخبرنا زكريا بن يحيى قال حدثنا عبد الأعلى قال حدثنا حماد بن سلمة عن داود عن سعيد بن المسيب : أن أبا الدرداء كان يشرب ما ذهب ثلثاه وبقى ثلثه

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد موقوف

حديث رقم -5721-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن هشيم قال أنبأنا إسماعيل بن أبي خالد عن قيس بن أبي حازم عن أبي موسى الأشعري : أنه كان يشرب من الطلاء ما ذهب ثلثاه وبقى ثلثه

قال الشيخ الألباني : صحيح موقوف

حديث رقم -5722-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن سفيان عن يعلى بن عطاء قال سمعت سعيد بن المسيب وسأله أعرابي عن : شراب يطبخ على النصف فقال لا حتى يذهب ثلثاه ويبقى الثلث

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد مقطوع

حديث رقم -5723-

أخبرنا أحمد بن خالد عن معن قال حدثنا معاوية بن صالح عن يحيى بن سعيد عن سعيد بن المسيب قال : إذا طبخ الطلاء على الثلث فلا بأس به

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد مقطوع

حديث رقم -5724-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن يزيد بن زريع قال حدثنا أبو رجاء قال : سألت الحسن عن الطلاء المنصف فقال لا تشربه

قال الشيخ الألباني : سكت عنه الشيخ

حديث رقم -5725-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن بشير بن المهاجر قال : سألت الحسن عما يطبخ من العصير قال ما تطبخه حتى يذهب الثلثان ويبقى الثلث

قال الشيخ الألباني : حسن الإسناد مقطوع

حديث رقم -5726-

أخبرنا إسحاق بن إبراهيم قال حدثنا وكيع قال حدثنا سعد بن أوس عن أنس بن سيرين قال سمعت أنس بن مالك يقول : إن نوحا صلى الله عليه وسلم نازعه الشيطان في عود الكرم فقال هذا لي وقال هذا لي فاصطلحا على أن لنوح ثلثها وللشيطان ثلثيها

قال الشيخ الألباني : حسن الإسناد موقوف وهو بالإسرائيليات أشبه

حديث رقم -5727-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن عبد الملك بن طفيل الجزري قال : كتب إلينا عمر بن عبد العزيز أن لا تشربوا من الطلاء حتى يذهب ثلثاه ويبقى ثلثه وكل مسكر حرام

قال الشيخ الألباني : ضعيف الإسناد

حديث رقم -5728-

أخبرنا إسحاق بن إبراهيم قال حدثنا المعتمر عن برد عن مكحول قال : كل مسكر حرام

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد مقطوع غير أن المتن صحيح موصولا

حديث رقم -5729-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن أبي يعفور السلمي عن أبي ثابت الثعلبي قال : كنت عند بن عباس فجاءه رجل فسأله عن العصير فقال أشربه ما كان طريا قال إني طبخت شرابا وفي نفسي منه قال أكنت شاربه قبل أن تطبخه قال لا قال فإن النار لا تحل شيئا قد حرم

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد موقوف

حديث رقم -5730-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن بن جريج قراءة أخبرني عطاء قال سمعت بن عباس يقول والله : ما تحل النار شيئا ولا تحرمه قال ثم فسر لي قوله لا تحل شيئا لقولهم في الطلاء ولا تحرمه

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد

حديث رقم -5731-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن حيوة بن شريح قال أخبرني عقيل عن بن شهاب عن سعيد بن المسيب قال : اشرب العصير ما لم يزبد

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد مقطوع

حديث رقم -5732-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن هشام بن عائذ الأسدي قال : سألت إبراهيم عن العصير قال اشربه حتى يغلي ما لم يتغير

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد مقطوع

حديث رقم -5733-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن عبد الملك عن عطاء : في العصير قال اشربه حتى يغلي

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد مقطوع

حديث رقم -5734-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن حماد بن سلمة عن داود عن الشعبي قال : أشربه ثلاثة أيام إلا أن يغلي

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد مقطوع

حديث رقم -5735-

أخبرني عمرو بن عثمان بن سعيد بن كثير قال حدثنا بقية قال حدثني الأوزاعي عن يحيى بن أبي عمرو عن عبد الله بن الديلمي عن أبيه فيروز قال : قدمت على رسول الله صلى الله عليه وسلم فقلت يا رسول الله إنا أصحاب كرم وقد أنزل الله عز وجل تحريم الخمر فماذا نصنع قال تتخذونه زبيبا قلت فنصنع بالزبيب ماذا قال تنقعونه على غدائكم وتشربونه على عشائكم وتنقعونه على عشائكم وتشربونه على غدائكم قلت أفلا نؤخره حتى يشتد قال لا تجعلوه في القلل واجعلوه في الشنان فإنه إن تأخر صار خلا

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد

حديث رقم -5736-

أخبرنا عيسى بن محمد أبو عمير بن النحاس عن ضمرة عن الشيباني عن بن الديلمي عن أبيه قال قلنا : يا رسول الله إن لنا أعنابا فماذا نصنع بها قال زببوها قلنا فما نصنع بالزبيب قال انبذوه على غدائكم واشربوه على عشائكم وانبذوه على عشائكم واشربوه على غدائكم وانبذوه في الشنان ولا تنبذوه في القلال فإنه إن تأخر صار خلا

قال الشيخ الألباني : حسن صحيح الإسناد

حديث رقم -5737-

أخبرنا أبو داود قال حدثنا يعلى الحراني قال حدثنا يعلى بن عبيد قال حدثنا مطيع عن أبي عثمان عن بن عباس قال : كان ينبذ لرسول الله صلى الله عليه وسلم فيشربه من الغد ومن بعد الغد فإذا كان مساء الثالثة فإن بقى في الإناء شيء لم يشربوه أهريق

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5738-

أخبرنا إسحاق بن إبراهيم قال حدثنا يحيى بن آدم قال حدثنا شريك عن أبي إسحاق عن يحيى بن عبيد البهراني عن بن عباس : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان ينقع له الزبيب فيشربه يومه والغد وبعد الغد

قال الشيخ الألباني : صحيح لغيره

حديث رقم -5739-

أخبرنا واصل بن عبد الأعلى عن بن فضيل عن الأعمش عن يحيى بن أبي عمر عن بن عباس قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم ينبذ له نبيذ الزبيب من الليل فيجعله في سقاء فيشربه يومه ذلك والغد وبعد الغد فإذا كان من آخر الثالثة سقاه أو شربه فإن أصبح منه شيء أهراقه

قال الشيخ الألباني : صحيح

حديث رقم -5740-

أخبرنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن عبيد الله عن نافع عن بن عمر : أنه كان ينبذ له في سقاء الزبيب غدوة فيشربه من الليل وينبذ له عشية فيشربه غدوة وكان يغسل الأسقية ولا يجعل فيها درديا ولا شيئا قال نافع فكنا نشربه مثل العسل

قال الشيخ الألباني : صحيح الإسناد موقوف

حديث رقم -5741-